قيادي في حزب العمال الجزائري: صحة لويزا حنون تدهورت

قيادي في حزب العمال الجزائري: صحة لويزا حنون تدهورت
قيادي في حزب العمال الجزائري: صحة لويزا حنون تدهورت

قال القيادي في "حزب العمال" الجزائري جلل جودي إن صحة زعيمته لويزة حنون المتواجدة في الحبس المؤقت تتدهور بشكل غير مسبوق، وتحتاج لرعاية طبية خاصة، وهو ما يتطلب خروجها من السجن للعلاج.

وأوضح الجودي، في تصريح لـ"لعربية.نت"، أن "حنون التي تعاني من عدة أمراض مزمنة، فقدت ما يقارب على 8 كلغ من وزنها منذ دخولها السجن، كما تعرّضت لمضاعفات قلبية لمرتين، رغم المتابعة الصحية لها من طرف طبيب السجن"، داعياً إلى ضرورة الإفراج عنها لدواع صحية.

وأضاف أن "مكان حنون ليس السجن لأنها لم ترتكب أي جريمة عند لقائها بسعيد بوتفليقة والجنرال توفيق لأنها رئيسة حزب ومناضلة سياسية، تلتقي كل الأطراف السياسية من أجل مناقشة أوضاع البلاد".

وحنون نزيلة السجن المدني بولاية البليدة منذ التاسع من شهر مايو/أيار الماضي، بتهمة "المساس بسلطة " و"المؤامرة ضد سلطة الدولة"، وذلك بعد مشاركتها في اجتماع مع كل من سعيد بوتفليقة، مستشار وشقيق الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، والجنرال محمد مدين، المعروف باسم "توفيق"، وهو الاجتماع الذي وصفه قائد الجيش أحمد قايد صالح بـ"المشبوه".

في سياق متصل، حمّل "حزب العمال"، في بيان نشره السبت، السلطات مسؤولية أي "تطورات صحيّة مؤسفة" قد تطرأ على وضع لويزا حنون، خاصة بعد وفاة الناشط الحقوقي كمال الدين فخار داخل السجن.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الاحتجاجات تمنع بن صالح وبدوي من حضور نهائي كأس الجزائر
التالى مطالبات مغربية فرنسية مشتركة لوقف فوري للقتال في ليبيا