أخبار عاجلة
عبدالله: لن نسير باتجاه فرض ضرائب جديدة -

شتاء ساخن في لبنان

شتاء ساخن في لبنان
شتاء ساخن في لبنان

أحمد عدنان

تمر بنا هذه الأيام ذكرى حرب تموز 2006، التي لم ينتصر فيها على ، إنما على وأهله، وحين نعود بالذاكرة إلى تلك الأيام نلحظ أن سبب الحرب الحقيقي لم يكن أسر ميليشيا حزب الله الإرهابية لجنديين أو ثلاثة من إسرائيل، بل ورقة ضغط إيرانية على المجتمع الدولي فيما يخص ملفها النووي.

ما أشبه الليلة بالبارحة، فمع حلول شهر نوفمبر يكون الحظر الأمريكي على النفط الإيراني قد اكتمل في إطار سلسلة من الإجراءات الناجمة عن الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي، وعليه يجب أن نتابع التطورات السياسية في لبنان بجدية.

تتلقى ضربات موجعة في وفي ، ووضعها في ليس ضعيفاً، لكنه ليس مستقراً، وعليه لم يبق في حلقتها الإقليمية للتفاوض مع الغرب أو مناوشته إلا جنوب لبنان، حيث حزب الله، وربما لبنان كله.

حين نضع هذا المشهد في حساباتنا سنقف أم احتمالات عدة: قيام حزب الله بتحريك جبهة الجنوب مع إسرائيل، أو الانقضاض على التسوية الرئاسية والإطاحة بالحكومة التي ننتظر تشكيلها هذه الأيام، أو العودة إلى سيناريو الإرهاب الداخلي الذي مارسه محور الممانعة بداية من اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري سنة 2005 بما في ذلك احتلال في 7 أيار 2008.

نتمنى الاستقرار والنجاة للبنان وأهله، لكن الحذر واجب من المؤامرات الإيرانية البشعة.

المصدر: منصة الرؤية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تشكيل اللجنة اللبنانيّة ــ الروسيّة لإعادة النازحين هذا الأسبوع
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.


 
‎مجموعة نافذة العرب‎
Facebook Group · 32,719 members
إنضم للمجموعة
إنضم لمجموعة نافذة العرب على فيسبوك
 
 

شات كتابي

|

دليل المواقع العربية