موضة المكياج أثناء عملية الولادة تضرب النساء!

موضة المكياج أثناء عملية الولادة تضرب النساء!
موضة المكياج أثناء عملية الولادة تضرب النساء!

تحاول بعض النساء حول العالم إضافة لمسات جمالية على عملية الولادة، وقد يبدو هذا الشيء غريباً بالنسبة للبعض، ولكن أظهرت دراسة أجرتها شركة Cosmetify أن 64% من النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 18 و31 عاماً يحصلن على علاجات التجميل قبل الذهاب إلى المخاض، بما في ذلك إزالة الشعر (65%)، طلاء اظافر اليدين (57%) طلاء أظافر الرجلين (43%) أو البرونزاج (37%).

التألق في هذه المناسبة التي تغير الحياة ليس بالأمر الجديد، لكن الفكرة لا تلقى رواجاً كبيراً لأنه في تلك اللحظات يكون الاهتمام مركزاً على صحة الأمّ وجنينها، إلا أن الدراسة التي أجرتها الشركة أظهرت أن اهتمام الأمّ بمظهرها ووضعها المكياج قبل الولادة يساهم في تسهيل العملية بسبب شعور الأمّ بالإيجابية ونسيان التوتر والألم، فالراحة النفسية والاسترخاء يساهمان في تسريع الولادة وسهولة خروج الجنين.

في الدراسة نفسها، سُئلت النساء عن سبب قلقهن الشديد بشأن مظهرهن بعد الولادة، ومن بين الأسباب الرئيسية هو أن تبدو جيدة في الصور (31%)، أو يكون المظهر جميلاً للزوار (26%) أو من أجل صرف النظر عن الحالة النفسية المتوترة (22%).

وكشفت الدراسة أن العديد من النساء يضعن المكياج تقريباً قبل ساعتين ونصف الساعة من الولادة، لدرجة أنه في كاليفورنيا يتوفّر برنامجا تعليميا لوضع الماكياج أثناء انتظار الولادة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى