دراسة: الأنفلونزا الموسمية تقتل 646 ألف شخص حول العالم سنوياً

دراسة: الأنفلونزا الموسمية تقتل 646 ألف شخص حول العالم سنوياً
دراسة: الأنفلونزا الموسمية تقتل 646 ألف شخص حول العالم سنوياً

أفادت دراسة أميركية حديثة بأن ما يصل إلى 646 ألف شخص يموتون حول العالم سنويًا، بسبب الأنفلونزا الموسمية التي تنشط في فصل الشتاء. واستخدم الباحثون بيانات حول الوفيات المرتبطة بالأنفلونزا الموسمية في 33 بلدًا، تشكل حوالي 57 في المائة من سكان العالم.

وقام فريق الدراسة التي أجريت بالمراكز الأميركية لمكافحة الأمراض، ونشرت نتائجها اليوم الخميس، في دورية (Lancet) الطبية، بإعداد نماذج إحصائية تستند إلى تلك الأرقام، التي استُخدمت لحساب عدد الوفيات المرتبطة بالأنفلونزا في جميع بلدان العالم.

وأظهرت الدراسة أن المعدلات العالمية للوفاة بالأنفلونزا الموسمية تراوح على الأرجح بين 291 ألفًا و646 ألف شخص سنويًا، وفقًا لشدة سلالة الأنفلونزا المنتشرة. وقال الباحثون إن هذا العدد يزيد على تقدير سابق لعدد الوفيات الذي تراوح بين 250 ألفًا و500 ألف وفاة حول العالم سنويًا بسبب الأنفلونزا الموسمية.

وأثبتت الدراسة أن العدد الأكبر لوفيات الأنفلونزا يقع في المناطق الأكثر فقرًا في العالم وبين البالغين الأكبر سنًا، وأن المعدلات الأعلى للوفيات المتعلقة بالجهاز التنفسي بسبب الأنفلونزا هي بين الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 75 عامًا، وأولئك الذين يعيشون في منطقة جنوب الصحراء الكبرى بأفريقيا.

وأشارت الأرقام إلى أن بلدان شرق البحر المتوسط وجنوب شرق آسيا فيها معدلات أقل للوفيات المتعلقة بالجهاز التنفسي بسبب الأنفلونزا لكنها تظل مرتفعة.

ووأوضح معدو الدراسة أن تقديراتهم لا تغطي جميع الوفيات المرتبطة بالأنفلونزا الموسمية، لكنها ركزت تحديدًا على أمراض الجهاز التنفسي ذات الصلة بالأنفلونزا.

وأضافوا أن الأنفلونزا يمكن أيضًا أن تؤدي إلى تفاقم الوفيات بالأمراض المزمنة، مثل أمراض القلب والسكري، أو تسبب مضاعفات خطيرة أخرى، بما في ذلك التهاب الدماغ وفشل الأعضاء.

وقال جو بريسي، المدير المساعد لشؤون الصحة العالمية بقسم الأنفلونزا بالمراكز الأميركية، الذي شارك في إعداد الدراسة: "تذكرنا هذه النتائج بخطورة الأنفلونزا وبأنه يتعين أن تكون الوقاية من الأنفلونزا أولوية عالمية بحق".

وأوصى الباحثون بأخذ لقاحات الأنفلونزا، حتى الأصحاء والصغار، للحفاظ على معدلات انتقال المرض إلى أدنى مستوى ممكن.

ومع وجود سلالات كثيرة ومختلفة من فيروسات الأنفلونزا التي تصيب البشر، يمكن الوقاية المسبقة من فيروس الأنفلونزا الموسمية من خلال الحصول على لقاحات تقوية المناعة، التي تقي من الإصابة بالسلالات المحتملة للفيروس.

وتختلف سياسات التطعيم من بلد لآخر، لكن غالبًا ما يوصى بتطعيم من هم أكثر عرضة لمضاعفات الأنفلونزا مثل الحوامل وكبار السن، ويؤخذ التطعيم في العادة قبل بدء موسم الشتاء.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى