السمنة تزيد من خطر الوفاة بكورونا

السمنة تزيد من خطر الوفاة بكورونا
السمنة تزيد من خطر الوفاة بكورونا

كشف المدير العام للوقاية في وزارة الصحة الجزائرية، جمال فورار، اليوم الخميس، عن أن 55.6 بالمئة من الجزائريين مصابون بالسمنة، مضيفا أن الاصابة بكورونا تزيد لمريض السمنة خطر الوفاة.

وأوضح أن “كل الدراسات على المستوى الوطني والعالمي، حذرت من الخطر القاتل عن اجتماع الوبائين والسمنة”، مشيرا إلى أن “ أحصت إصابة 12 إلى 14 بالمئة من الأطفال الأقل من 5 سنوات بالسمنة”.

أما بالنسبة للبالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و69 سنة، فإن نسبة المصابين بالسمنة 55.6 بالمئة.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى