جلطات نادرة مجدداً في بريطانيا.. بعد تلقي "أسترازينيكا"

جلطات نادرة مجدداً في بريطانيا.. بعد تلقي "أسترازينيكا"
جلطات نادرة مجدداً في بريطانيا.. بعد تلقي "أسترازينيكا"

عادت معضلة الجلطات الناتجة عن لقاحات فيروس كورونا إلى الواجهة من جديد، فقد أعلنت هيئة صحية بريطانية، أن هناك 41 حالة إصابة جديدة بتجلطات دموية نادرة بعد تلقي لقاح أسترازينيكا المضاد لكوفيد-19 لكن أشارت إلى أن فوائد اللقاح تتجاوز مخاطره على معظم الناس.

وقالت هيئة الرقابة على الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية البريطانية أمس الخميس، بحسب ما نقلت رويترز في تحديث أسبوعي على الأعراض الجانبية للقاحات المضادة لكوفيد-19 إنه كان هناك إجمالا 209 حالات إصابة بجلطات مع انخفاض في عدد الصفائح الدموية بعد التطعيم بأسترازينيكا بالمقارنة مع 168 رصدت الأسبوع الماضي.

ارتفاع الحالات

ويجري التدقيق في لقاح أسترازينيكا بخصوص مسألة التجلطات النادرة للغاية مع ارتفاع الحالات المرصودة بين صغار السن. وأوصت بعض الدول ومنها بعدم إعطاء اللقاح لمن هم دون سن معينة.

وقالت الهيئة إن 41 شخصا توفوا بسبب الإصابة بالجلطات في بريطانيا بزيادة تسع حالات عن بيانات الأسبوع الماضي لكن الخبراء يقولون إن حالات قديمة ربما ما زالت تظهر في الأعداد الإجمالية وإن الجلطات ما زالت حدثا نادرا للغاية.

يذكر أن عدة بلدان مثل وألمانيا وكندا، كانت علقت في الأسابيع الماضية، إعطاء لقاح أسترازينيكا لأشخاص دون سن معينة كإجراء احترازي.

كما أوقفت النرويج والدنمارك استخدامه تماما في الوقت الحالي.

"لا دليل"

في حين، أكدت شركة أسترازينيكا في مارس أن "لا دليل" على تسبب اللقاح في زيادة مخاطر الإصابة بالتجلط، مؤكدة أن "سلامة المرضى" هي "أولويتها الرئيسية".

بدورها، أكدت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية في بريطانيا، أن الأدلة لا تشير إلى أن لقاح أسترازينيكا يسبب جلطات دموية لكنها أوضحت أن تحقيقاً يجري في نوع نادر جداً وخاص من تجلط الدم في أوردة المخ.

إلى ذلك، أوصت بمواصلة استخدام اللقاح فيما خبراؤها يواصلون تقييم معلومات السلامة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

مع تفشي كورونا حول العالم، هل تتوقع التوصل قريبا للقاح يكافح الوباء؟

الإستفتاءات السابقة