مثل السحر.. هذا ما يحدث عند تناول نصف كوب من الجوز يومياً

رغم فوائده المعروفة للجسم لاحتوائه على الدهون المفيدة وأحماض أوميغا 3 المفيدة لعضلة القلب والشرايين إلا أن الجوز يعمل مفعول السحر في خفض مستويات الكوليسترول الضار في الجسم.

فقد كشفت نتائج دراسة جديدة أن إضافة نصف كوب من الجوز إلى النظام الغذائي اليومي يمكن أن يخفض مستويات الكوليسترول بحوالي 8.5٪ ويقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

مادة اعلانية

وقام باحثون من مستشفى كلينيك دي بتجارب لمدة عامين على 628 متطوعاً من الأصحاء، الذين تتراوح أعمارهم بين 63 و79 عاماً، وفقا لما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية نقلًا عن دورية Circulation.

وتوصل الباحثون إلى أن الذين يتناولون الجوز يومياً شهدوا انخفاضاً لمستويات كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة LDL، والتي يرتبط ارتفاعها بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

جوز (آيستوك)

جوز (آيستوك)

جزئيات LDL أقل

كما انخفض إجمالي عدد جزيئات LDL، وتحديداً الصغيرة منها، في دماء المشاركين في الدراسة الذين تناولوا الجوز يومياً.

تقليل تصلب الشرايين

وأوضح الباحثون أن المشاركين في المجموعة، التي تناولت نصف كوب من الجوز يومياً، انخفضت مستويات LDL لديهم، بعد 24 شهرا هي مدة الدراسة، بمتوسط 4.3 ملغم/ديسيلتر. وفي الوقت نفسه، انخفض الكوليسترول الكلي بمتوسط 8.5 مغم/ ديسيلتر.

جوز (آيستوك)

جوز (آيستوك)

خفض خطر الإصابة بأمراض القلب

وتبين أن استهلاك الجوز المعتاد يرتبط بانخفاض بنسبة 4.3% في العدد الإجمالي لجزيئات LDL وجزيئات LDL الصغيرة بنسبة 6.1%، ويرتبط كلا المتغيرين المعروفين بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

بالإضافة إلى ذلك، توصل الباحثون إلى أن البروتين الدهني متوسط الكثافة، أو كوليسترول "IDL"، وهو مقدمة لـ LDL، انخفض أيضاً في المجموعة التي تناولت الجوز يومياً، مع ملاحظة أن تغيرات الكوليسترول الضار في نفس المجموعة تختلف حسب .

فيما لم يتم التوصل للأسباب بعد، فقد بلغ متوسط الانخفاض عند الرجال 7.9%، بينما كان 2.6% لدى النساء.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى