توتنهام يقترب من "الأوروبي" بثلاثية ليستر

توتنهام يقترب من "الأوروبي" بثلاثية ليستر
توتنهام يقترب من "الأوروبي" بثلاثية ليستر

تمسك توتنهام هوتسبير بآماله في المشاركة ببطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم في الموسم القادم، عقب فوزه الثمين والمستحق 3 - صفر على ضيفه ليستر سيتي اليوم الأحد في المرحلة السابعة والثلاثين (قبل الأخيرة) لبطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، التي شهدت أيضا فوز ساوثهامبتون 2 - صفر على مضيفه بورنموث.

وارتفع رصيد توتنهام، الذي حقق انتصاره الثالث على التوالي في المسابقة، إلى 58 نقطة ليحتل (مؤقتا) المركز السادس، الذي يصعد بصاحبه للدور المؤهل لمرحلة المجموعات في بطولة الدوري الأوروبي الموسم المقبل، متفوقا بفارق نقطتين على وولفرهامبتون، صاحب المركز السابع، الذي بإمكانه استعادة المركز السادس حال فوزه على ضيفه كريستال بالاس غدا الإثنين في المرحلة ذاتها.

في المقابل، أصبحت آمال ليستر سيتي في المشاركة ببطولة الموسم القادم مهددة بقوة، بعدما تجمد رصيده عند 62 نقطة في المركز الرابع (مؤقتا) بترتيب المسابقة.

بات ليستر، الذي واصل نتائجه المخيبة في البطولة، قريبا من فقدان المركز الرابع، حال فوز أو تعادل مانشستر يونايتد، صاحب المركز الخامس برصيد 62 نقطة أيضا، على ضيفه وست هام يونايتد يوم الأربعاء القادم في نفس المرحلة.

وجاء الهدف الأول لتوتنهام عبر النيران الصديقة، عقب تسجيل جيمس جوستين لاعب ليستر هدفا بالخطأ في مرماه في الدقيقة السادسة، فيما أضاف هاري كين الهدفين الثاني والثالث للفريق اللندني في الدقيقتين 37 و40.

من ناحية أخرى، بات بورنموث على مشارف الهبوط لدوري الدرجة الأولى الإنجليزي لكرة القدم (دوري البطولة)، عقب خسارته صفر - 2 أمام ضيفه ساوثهامبتون في وقت سابق اليوم.

وظل بورنموث في المركز الثامن عشر (الثالث من القاع) بترتيب المسابقة برصيد 31 نقطة، بفارق ثلاث نقاط خلف واتفورد، صاحب المركز السابع عشر، فيما ارتفع رصيد ساوثهامبتون إلى 49 نقطة في المركز الحادي عشر مؤقتا لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة.

وأحرز داني إنغز الهدف الأول لساوثهامبتون في الدقيقة 41، قبل أن يهدر اللاعب نفسه ركلة جزاء للضيوف في الدقيقة 59، فيما تكفل فرد آدامز بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة الثامنة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني.

سيكون بورنموث، المتبقي له مباراة وحيدة في البطولة هذا الموسم أمام مضيفه إيفرتون، ثاني الهابطين للدرجة الأولى بعد نورويتش سيتي (متذيل الترتيب)، حال حصول واتفورد على نقطة وحيدة من مباراتيه المتبقيتين في المسابقة أمام مانشسر سيتي وأرسنال.

وربما يهبط بورنموث أيضا، حال خسارة واتفورد في مباراتيه وحصول أستون فيلا، صاحب المركز قبل الأخير برصيد 31 نقطة، على أربع نقاط من لقائيه الأخيرين في المسابقة أمام أرسنال وويستهام يونايتد.

يذكر أن الفرق الثلاثة الأخيرة بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز ستهبط إلى دوري البطولة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى