أخبار عاجلة
في طرابلس.. أطلق النار وفر والقوى الأمنية تلاحقه -
عون بحث أضرار العواصف مع قائمقام الشوف -
فنانة مصرية تتباهى بمؤخرتها (صورة) -
وصول وفود الأردن والمغرب والسودان الى بيروت -
جمالي الى أهالي طرابلس: أدعمكم لننهض بمدينتنا -
بوادر أزمة انقطاع المازوت! -

دليل مواقع الفيصل

مجوهرات ديان

شات لبنان

المغاربة يتمنون مواجهة بولندا ورينار يريد فرنسا

المغاربة يتمنون مواجهة بولندا ورينار يريد فرنسا
المغاربة يتمنون مواجهة بولندا ورينار يريد فرنسا

ينتظر الشارع الكروي المغربي مراسم قرعة 2018، التي يحتضنها قصر الكرملين في روسيا اليوم، لذلك ستنقل العربي الجديد أراء مختلفة من الشارع المغربي لرصد الأمنيات قبل القرعة والمنتخبات التي يتمنون مواجهتها في البطولة العالمية.

شبه إجماع على بولندا
تعود الكرة المغربية للواجهة العالمية بعد انتظار دام 20 سنة، أي منذ نسخة 1998، حيث ارتفعت ذروة الترقب، لمعرفة هوية المنتخبات التي ستلعب مع منتخب "الأسود" في نفس المجموعة، وهناك تركيز دائماً على المستوى الأول، لسبب واحد، هو أنه عادة ما يجمع كبار الكرة العالمية، وتخشاها منتخبات المستويات الأخرى.

ويعتبر الجمهور المغربي أن بولندا تبقى الأقل قوة، مقارنة بباقي المنتخبات التي تشكل المستوى الأول، في المقابل لا يأمل الجمهور المغربي أن يواجه منتخبهم البرازيل وكذلك الأرجنتين لأنهما تضمان مجموعة من الأسماء التي تلعب في أكبر دوريات العالم

رينار يريد فرنسا
يتمنى المدرب الفرنسي هيرفي رينار، أن تضعه قرعة نهائيات مونديال روسيا في مجموعة واحدة مع بلده فرنسا وذلك بعدما تم تصنيف المنتخب الفرنسي في المستوى الأول، في وقت يقع المغرب في التصنيف الرابع، وهو ما يضع احتمالية وقوع المنتخبين في مجموعة واحدة.

وجاءت رغبة المدرب الفرنسي رينار منسجمة مع مواقف سابقة وتصريحات، كان قد أدلى بها لصحيفتي "ليكيب" الفرنسية ومجلة "فرانس فوتبول"، والقنوات التلفزيونية الفرنسية أكدتها مؤخرًا بقوله إن حلمه الكبير يظل هو ملاقاة منتخب "الديوك". 

يُذكر أن رينار لم ينس أبداً الطريقة السيئة التي غادر بها في مناسبتين عندما فشل في قيادة سوشو وليل لتحقيق نتائج متميزة وتقليل بعض وسائل الإعلام من شأنه في الفترة التي قضاها مع سوشو الذي سقط رفقته لدوري الدرجة الثانية.

(العرب الجديد)

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى كأس آسيا 2019: حلة جديدة ومشاركة لبنانية للمرة الثانية

هل انت مع عودة العلاقات الرسمية بين الحكومتين اللبنانية والسورية؟

الإستفتاءات السابقة

لينكات سيو

  كمبوند ميدتاون سكاي