مباريات "الاثنين" تعود في إسبانيا بعد انتهاء "الخلافات"

مباريات "الاثنين" تعود في إسبانيا بعد انتهاء "الخلافات"
مباريات "الاثنين" تعود في إسبانيا بعد انتهاء "الخلافات"

نافذة العرب

نافذة العرب Leenkat Store

تسبب الخلاف على اللعب أيام الاثنين في نزاع شديد بين أهم مؤسستين مسؤولتين عن في إسبانيا العام الماضي لكن أزمة الوقت تجددت في ظل معاناة المنظمين لإكمال الموسم المتوقف بسبب وباء فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وقاد رئيس الاتحاد الإسباني للعبة لويس روبياليس حملة ناجحة لمنع اللعب أيام الاثنين ليسعد عددا كبيرا من الجماهير التي ترى أن هذا اليوم يحول دون تجمع العائلات، أو الأشخاص الذين يعملون حتى ساعات متأخرة، لمشاهدة المباريات.

وتسبب قرار محكمة تجارية بإلغاء مباريات الاثنين في خلافات بين روبياليس ورئيس رابطة الدوري خافيير تيباس الذي يعتقد أن تنوع مواعيد المباريات يجعل المسابقة أكثر جاذبية في البث التلفزيوني.

لكن يجب على الطرفين تنحية الخلافات جانبا والاتفاق في إظهار رغبة في إكمال 11 جولة متبقية بالدوري بدون جماهير لتجنب خسائر مالية تقدر بمليار يورو.

وقال تيباس يوم الأحد: أتمنى أن تقام مباريات يوم الاثنين وأظهر الاتحاد بعض الحساسية. موقف الجماهير لم يعد مشكلة على الإطلاق.

ويستهدف تيباس استئناف المباريات بدءا من 12 يونيو حزيران ووعد بإقامة مباريات كل يوم خلال خمسة أسابيع لإكمال الموسم في أقرب وقت ممكن لكن يتوقف هذا على موافقة الاتحاد على رفع الحظر عن مباريات الاثنين.

ورغم أن روبياليس قال في فبراير الماضي إنه يعارض اللعب أيام الاثنين قال مصدر بالاتحاد عقب اجتماع لمدة ثماني ساعات مع تيباس ووزيرة الرياضة إريني لوزانو الشهر الماضي إن الاتحاد مستعد للتراجع عن موقفه تعبيرا عن حسن النوايا من أجل المصلحة العامة.

وسبق أن رفع مشجعو رايو فايكانو لافتة في 2012 تحمل شعار "يوم الاثنين للعمل وليس لكرة القدم" بينما قاطع جمهور ألافيس بداية مباراة ضد ليفانتي في يوم اثنين العام الماضي مع رفع لافتة "فلترقد كرة القدم في سلام".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى