بوكيتينو: تمنيت وظيفة مورينيو.. فحصل على منصبي

بوكيتينو: تمنيت وظيفة مورينيو.. فحصل على منصبي
بوكيتينو: تمنيت وظيفة مورينيو.. فحصل على منصبي

كشف الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام اللندني المقال من منصبه نهاية العام الماضي، أنه كان يريد الحصول على وظيفة جوزيه مورينيو في قبل سنوات، لكن الأخير حصل على منصبه كمدرب لتوتنهام بعد إعفائه.

وقاد بوكيتينو توتنهام إلى نهائي الموسم الماضي أمام ليفربول، وبعد عودة الفريق إلى الدوري الإنجليزي الموسم الحالي، لم يستطع توتنهام أن يترك الصورة التي رسمها خلال الموسمين الماضيين، وهو ما أدى إلى إعفاء بوكيتينو من منصبه، واستبداله بجوزيه مورينيو.

وقال ماوريسيو في مقابلة مع صحيفة "آس" الإسبانية نشرت يوم السبت: عندما كنت مدرباً لإسبانيول ومورينيو حينها يدرب ريال مدريد، ظهرت بعض الأخبار أنني سأخلفه في تدريب الفريق الأبيض، وعندما التقينا في مباراة ما قلت له هذا الحديث وضحكنا، لكن الذي حدث أنه تولى منصبي في توتنهام بعد سنوات من ذلك اللقاء، لكن أن سعيد للغاية من أجل مورينيو وعلاقتنا مميزة للغاية.

وعاد بوكيتينو للحديث عن نهائي دوري أبطال أوروبا قائلاً: كنت أتخيل أنني أعيش أجمل لحظات حياتي التدريبية، لكن بعد 30 ثانية فقط انهار كل شيء عقب احتساب ركلة جزاء مبكرة لصالح ليفربول، واضطررت لتغيير الخطة التي بقيت 3 أسابيع أدرب اللاعبين عليها لمحاولة إصلاح الأمور، وبعدها غرقت في بكاء مرير.


وزاد: لحظتها عرفت أن السنوات الخمس التي قضيتها في توتهنام قد اقتربت من نهايتها، شعرت بالألم وخيبة الأمل ولم استطع التوقف عن البكاء، لقد كان إنجازاً عظيماً وحلماً رائعاً تهاوى أمامي، وحينها بدأت أشعر أن مسيرتي مع توتنهام ستتوقف، من الصعب بعد تلك اللحظة البناء من جديد ومواصلة التحسن.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى