"فوضى تحكيمية" في مونديال الأندية.. احتساب هدف ثم إلغاؤه!

"فوضى تحكيمية" في مونديال الأندية.. احتساب هدف ثم إلغاؤه!
"فوضى تحكيمية" في مونديال الأندية.. احتساب هدف ثم إلغاؤه!

شهدت المباراة التي جمعت بين فريقي  الإسباني الإماراتي، في الدور قبل النهائي من مسابقة  للأندية، حادثة مثيرة للجدل ارتكبها الحكم البرازيلي ساندرو ريكي، بعدما ألغى هدفين لكلا الفريقين على مدار شوطي المباراة التي جرت اليوم الأربعاء.

وسجل لاعب كاسيميرو هدفاً لريال مدريد في الدقيقة 30 من زمن المباراة بكرة رأسية، ليحتسب الحكم للوهلة الأولى هدفاً للريال ويفرح لاعبو الفريق الملكي بالهدف الافتتاحي.

لكن بعد وقت قصير طلب الحكم البرازيلي ساندرو ريكي التحقق من صحة الهدف، مشتبهاً بوجود خطأ على كاسيميرو في البداية، لكنه غير رأيه على الفور واشتبه بوجود حالة تسلل على الفرنسي كريم بنزيمة.

وبعد أن احتسب الهدف لجأ الحكم للاستعانة بتقنية الفيديو ليعلن بعدها وجود حالة تسلل على بنزيمة، وسط احتجاجات لاعبي ريال مدريد على الحالة واستغراب المشاهدين.

وانتقدت صحيفة "ماركا" الإسبانية تلك الحالة ووصفت الأمر بـ "الفوضى.. إلغاء هدف لكاسيميرو ثم التحقق من صحته وإلغاؤه مرة أخرى... في أقل من ثلاث دقائق!!".

وعاد الجدل ليطل برأسه مجدداً في الشوط الثاني في مشهد غريب للغاية، حينما سجل لاعب الجزيرة مبارك بوصوفة هدفاً هو الثاني في الدقيقة 47 من هجمة مرتدة من منتصف الملعب وفوجئ الجميع بعدها بفترة زمنية لعدم احتساب الهدف بداعي التسلل بعد التأكد من تقنية الفيديو في مشهد أثار احتجاج لاعبي الجزيرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى