ليغانيس دافع عن لاعبه المغربي أمرابط وراسل الاتحاد الإسباني

ليغانيس دافع عن لاعبه المغربي أمرابط وراسل الاتحاد الإسباني
ليغانيس دافع عن لاعبه المغربي أمرابط وراسل الاتحاد الإسباني

دافع فريق الإسباني عن لاعبه المغربي نورالدين أمرابط الذي تعرض للطرد في مباراة فريقه أمام ليفانتي، واتهامه بالاعتداء على طبيب فريق ممثل مدينة ، وذلك وفقاً لما كشفته صحيفتا "ماركا" و"آس" الإسبانيتان، اليوم، عبر الموقع الإلكتروني.

وأكد ليغانيس عبر موقعه الرسمي، أنه تقدم بطلب إلى الاتحاد الإسباني لكرة القدم، لسحب البطاقتين اللتين تلقاهما لاعب المنتخب المغربي الأول أمرابط، كما عزز استئنافه بأشرطة فيديو تؤكد الظلم الذي تعرض له اللاعب الذي اتهمه الإعلام الإسباني بسوء الانضباط رغم أنه عانى من حيف الحكم خلال المواجهة التي أجريت، الثلاثاء الماضي 19 ديسمبر/ كانون الثاني، وخلفت ردود فعل واسعة في ظل إخراج الحكم 11 بطاقة صفراء مع طرد لاعب من كل فريق.

ويأمل نورالدين أمرابط، أن يكون الاستئناف الذي تقدمت به إدارة ليغانيس أمام لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الإسباني لكرة القدم في صالحه، لكيلا يغيب عن المباراة المقبلة لفريقه بعد فترة توقف الذي التحق به هذا الموسم قادماً من فريق واتفورد الإنكليزي.

يُذكر أن جماهير فريق ليغانيس الإسباني عبرت بدورها عن مساندتها للاعب المغربي، نورالدين أمرابط، وتركت تعليقات إيجابية بخصوص المستوى الذي ظهر به في المباراة الأخيرة، سواء في الصفحة الرسمية للفريق الإسباني على "فيسبوك" أو على "".

(العربي الجديد)

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى