كابيلو: أحب العمل في الصين.. ولن أدرب المنتخب الإيطالي

كابيلو: أحب العمل في الصين.. ولن أدرب المنتخب الإيطالي
كابيلو: أحب العمل في الصين.. ولن أدرب المنتخب الإيطالي

استبعد الإيطالي فابيو كابيلو يوم الجمعة تدريب منتخب بلاده لكرة القدم، مؤكدا أنه يركز على فريقه جيانغسو سونينغ الصيني.

ووقع كابيلو في يونيو الماضي عقدا للإشراف على جيانغسو سونينغ، الذي تملكه مجموعة سونينغ ورجل الأعمال جانغ جيندونغ، وهي تملك أيضا نادي إنتر ميلان الإيطالي.

وقال كابيلو، 71 عاما، لصحيفة "لا ريبوبليكا" الإيطالية ردا على سؤال بشأن تدريب منتخب بلاده "لا، لن أفعل ذلك أبدا"، مضيفا "على كل حال ... أنا في الصين".

وأعرب كابيلو عن "حزنه" بسبب فشل منتخب بلاده المتوج بطلا للعالم أربع مرات في التأهل إلى مونديال 2018، لكنه يعتقد بأن ذلك "قد يكون نقطة تحول في الإيطالية، للبدء بتحقيق أشياء مختلفة وتغيير إيقاع الأمور التي بقيت على حالها لأعوام".

وتابع "لا يمكن أن يتخذ شخص فقط القرارات، نحتاج إلى مجموعة من الأشخاص القادرين الملمين بكرة القدم لكي يعملوا معا ... للاهتمام بمصلحة كرة القدم الإيطالية وليس بالمصالح الشخصية".

وتعود أفضل فترات مسيرة كابيلو في عالم التدريب إلى قيادته ميلان إلى لقب الدوري الإيطالي أربع مرات ودوري أبطال أوروبا مرة واحدة في التسعينات، وتوج بالدوري المحلي أيضا مع روما، كما أحرز مع الإسباني لقب الدوري مرتين خلال الفترة التي أمضاها معه في موسمي 1996-1997 و2006-2007.

وقاد كابيلو منتخب إنجلترا إلى دور الـ16 في 2010 في جنوب أفريقيا، وأمضى ثلاثة مواسم مدربا لمنتخب روسيا قبل أن يقال من منصبه.

وأكد المدرب الإيطالي إنه يريد مواصلة عمله في الصين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى