لامبارد وتوتي وبيرلو.. نجوم ودعوا كرة القدم في 2017

لامبارد وتوتي وبيرلو.. نجوم ودعوا كرة القدم في 2017
لامبارد وتوتي وبيرلو.. نجوم ودعوا كرة القدم في 2017

ربما حظي اعتزال العداء الجامايكي يوسين بولت بقدر هائل من الاهتمام الإعلامي خاصة مع الإخفاق الذي صاحب لحظة النهاية في مسيرة هذا العداء الحافلة بالإنجازات والأرقام القياسية.

ولكن عام 2017 كان شاهدا على اعتزال العديد من النجوم البارزين في مختلف الرياضات والذين ترك بعضهم بصمة ربما لا تقل عن بصمات بولت في عالم سباقات العدو.

وأعلن الأرجنتيني مارتين ديميكيليس اعتزاله بعد مسيرة حافلة امتدت لنحو 15 عاما في ؟ وكان ديميكيليس بدأ مسيرته الاحترافية بأوروبا في 2003 عندما انتقل من ريفر بليت الأرجنتيني إلى بايرن ميونخ الألماني وظل في الفريق البافاري حتى 2010 ثم انتقل إلى ملقا الإسباني ومنه إلى الإنجليزي في 2013 قبل العودة في مطلع هذا العام إلى ملقا لينهي معه مسيرته الكروية.

وخلال مسيرته الاحترافية ، توج اللاعب الأرجنتيني بلقب الدوري الألماني (بوندسليغا) أربع مرات ودوري أبطال أوروبا مرة واحدة مع بايرن وبلقب الدوري الإنجليزي مرة واحدة مع مانشستر سيتي. وخاض ديميكيليس مع نسختين من بطولات كأس العالم.

وودع نجم كرة الإنجليزي المخضرم فرانك لامبارد لاعب وسط فريق تشيلسي الإنجليزي سابقا الملاعب في مطلع فبراير الماضي بعد مسيرة احترافية طويلة وحافلة امتدت لأكثر من عقدين.
وخلال مسيرته الاحترافية ، خاض اللاعب أكثر من 100 مباراة دولية مع المنتخب الإنجليزي سجل خلالها نحو 30 هدفا كما قاد تشيلسي الذي قضى في صفوفه معظم مسيرته الاحترافية إلى الفوز بلقب في 2012 ولقب الدوري الأوروبي في 2013 إضافة لثلاثة ألقاب في الدوري الإنجليزي وأربعة ألقاب في كأس إنجلترا ولقبين في كأس رابطة المحترفين الإنجليزي. ولكنه اختتم مسيرته الكروية مع فريق سيتي الأمريكي.

وودعت ملاعب كرة القدم الإيطالية في 17 يوليو الماضي واحدا من أبرز نجومها عبر التاريخ بعدما أعلن النجم الأسطورة فرانشيسكو توتي اعتزاله بعد 25 موسما في صفوف روما الإيطالي.

وبدأ توتي مسيرته مع الفريق الأول لروما في 1993 عندما كان في السادسة عشر من عمره. ومنذ ذلك الحين ظل اللاعب الأسطورة في صفوف فريق العاصمة الإيطالية وخاض مع الفريق ما يقرب من 800 مباراة سجل خلالها أكثر من 300 هدف.

كما خاض توتي (40 عاماً) مع المنتخب الإيطالي (الآزوري) أكثر من 50 مباراة دولية وساهم مع الفريق في الفوز بلقب كأس العالم 2006 بألمانيا.

ولم يكن فرانشيسكو توتي هو النجم الإيطالي الوحيد الذي ودع الملاعب في 2017 وإنما لحق به النجم الشهير الآخر أندريا بيرلو (38 عاماً) الذي لعب إلى جواره في بطولة كأس العالم 2006 وتوجا مع المنتخب الإيطالي (الآزوري) بلقب البطولة. وتوج بيرلو بلقب الدوري الإيطالي أربع مرات مع يوفنتوس ومرتين مع ميلان لكنه أنهى مسيرته الاحترافية في صفوف نيويورك سيتي الأمريكي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مقررات اتحاد كرة القدم: ايقافات وتغريم بالجملة!

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة