كومان: التعادل أمام قادش أكثر "إحباطاً" من خسارة باريس

كومان: التعادل أمام قادش أكثر "إحباطاً" من خسارة باريس
كومان: التعادل أمام قادش أكثر "إحباطاً" من خسارة باريس

أقر رونالد كومان مدرب بأن التعادل 1-1 بملعبه مع قادش في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم الأحد أصابه بإحباط أكبر مما شعر به بعد الخسارة 4-1 على أرضه من سان جيرمان الأسبوع الماضي.

وتقدم برشلونة عبر ليونيل من ركلة جزاء في الدقيقة 32 لكنه فشل في الإجهاز على منافسه ليستقبل هدف التعادل بنفس الطريقة من أليكس فرنانديز في الدقيقة 89 وتنتهي سلسلة من سبعة انتصارات متتالية في الدوري للفريق الكاتالوني.

وأبلغ كومان مؤتمرا صحفيا: أنا محبط جدا وربما أكون أكثر إحباطا من يوم الثلاثاء، خضنا فترة رائعة في الدوري ولم نواجه الكثير من المشاكل في المباراة وفريق مثلنا يجب أن يستغل قدراته في مباراة كهذه لكننا لم نفعل ذلك.

واعتمد المدرب الهولندي على نفس التشكيلة الأساسية التي خسرت من سان جيرمان ورغم أن قادش لم يشكل تهديدا مثلما فعل كيليان مبابي عانى برشلونة لاختراقه.

وقضى قادش معظم الوقت في الدفاع وكانت ركلة جزاء فرنانديز التسديدة الوحيدة عل المرمى ليضمن التعادل ويضيفه إلى فوزه المفاجئ 2-1 على أرضه أمام برشلونة في ديسمبر.

وتابع كومان: أهدرنا نقطتين في مباراة كانت تحت السيطرة وأضعنا خمس نقاط هذا الموسم أمام قادش ولا يمكن السماح بذلك.

وكانت النتيجة أكثر مرارة لبرشلونة لعدم استغلال خسارة المتصدر أتلتيكو مدريد بملعبه 2-صفر من ليفانتي يوم السبت.

ويتفوق أتلتيكو بثماني نقاط على برشلونة صاحب المركز الثالث بينما تقلص الفارق في القمة إلى ثلاث نقاط مع الثاني في جدول الترتيب.

وواصل كومان: كانت فرصة رائعة لتقليص الفجوة لكن يبدو أننا بحاجة للقتال بشكل أكبر وتقديم أفضل مستوى للفوز في كل مباراة، التتويج باللقب ليس أكثر صعوبة لأننا شاهدنا أن كل الفرق تخسر ولن يفوز فريق بكل مباراة وكانت الفرصة متاحة لكننا أهدرنا نقطتين مهمتين ونشعر أننا يجب أن نبذل المزيد من الجهد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى