توخيل: أنا محظوظ.. ولا نتحدث عن نجم ريال مدريد

توخيل: أنا محظوظ.. ولا نتحدث عن نجم ريال مدريد
توخيل: أنا محظوظ.. ولا نتحدث عن نجم ريال مدريد

أكد توماس توخيل مدرب تشيلسي يوم الاثنين إنه لا يؤيد النظام الجديد لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم الذي يجبر الفرق على لعب المزيد من المباريات ويضغط على اللاعبين.

ووسط المحاولة الفاشلة من 12 ناديا من الصفوة لتأسيس دوري السوبر الأوروبي أعلن الاتحاد الأوروبي (يويفا) عن نظام جديد لدوري الأبطال بدءا من موسم 2024-2025 بمشاركة 36 فريقا سيخوضون أربع مباريات أكثر من النظام الحالي.

وأبلغ توخيل الصحافيين قبل مواجهة في ذهاب الدور قبل النهائي بدوري الأبطال الثلاثاء: لست متأكدا من ذلك وأرى فقط المزيد من المباريات ومن الصعب التحمس لهذا الأمر. كل هذه المناقشات عن دوري السوبر جعلتنا ننسى النظام الجديد لدوري الأبطال. هل سألوا أي مدرب أو لاعب؟ لا أعتقد.

وتابع: لدينا العديد من الأنظمة الجديدة ودوري الأمم الأوروبية أيضا وهذه ليست جودة بل مباريات أكثر وحسب وفي نفس الوقت لدينا ثلاثة تغييرات فقط بالدوري الإنجليزي الممتاز وهي المسابقة الأصعب.

وبينما هدد اليويفا الأندية المؤسسة لدوري السوبر ومنها ريال مدريد وتشيلسي بالاستبعاد من دوري الأبطال أكد توخيل أن الفريقين يستحقان اللعب في الدور قبل النهائي.

وواصل: لا نستحق ذلك لقرارات سياسية أو بسبب الشعار بل نستحقه لأننا خضنا مشوارا طويلا. أنا محظوظ بالمشاركة منذ أدوار خروج المغلوب وكافحنا في مسيرتنا وحققنا نتائج جيدة وإذا حدثت مشاكل على المستوى السياسي يجب التعامل معها على نفس المستوى.

وربما يشارك مهاجم ريال إيدن هازارد ضد فريقه السابق بعد تبدد مخاوف الإصابات وقال توخيل إن اللاعب البلجيكي يسعى للتعويض بعد الغياب عن معظم فترات الموسم.

وأوضح: إيدن من صفوة اللاعبين وكان عنصرا بارزا في هذا النادي وهذه المسابقة ونكن له الكثير من الاحترام. يعرفه كثيرون جيدا لكننا لا نتحدث عنه فقط. إنه جاهز وعاد للعب في المباريات الأخيرة وإذا شارك فأنا واثق من أنه يريد ترك بصمة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى