صلاح أمام 48 ساعة لمعرفة مصيره في الصيف

ينتظر محمد صلاح ساعات معدودة لمعرفة مصيره خلال الصيف الجاري، إذ يرغب النجم المصري بالمشاركة في أولمبياد طوكيو 2020، فيما يرفض ناديه ليفربول الإنجليزي التخلي عنه، وذلك وفقاً لما ذكره أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية للاتحاد المصري لكرة القدم.

وقال مجاهد في تصريحات إعلامية: فرص مشاركة صلاح في الأولمبياد ليست كبيرة، هناك أمل بأن يكون محمد معنا في الدورة، إذ يرغب بشدة بأن يكون ضمن فريق لكرة القدم، لكن ليفربول يتحفظ على لعبه في طوكيو كون البطولة ستكون متزامنة مع الموسم الجديد.

مادة اعلانية

وواصل: بالإضافة إلى ذلك هناك بطولة كأس أمم إفريقيا التي ستقام مطلع العام المقبل وسيفقد معها ليفربول مجموعة من لاعبيه خلال منافسات الدوري الإنجليزي نظراً لإقامتها في يناير 2022 وسط استمرار المنافسات.

وختم مجاهد: محمد صلاح سيتحدث مع يورغن كلوب مدرب ليفربول مجدداً، ولن يستغرق الأمر أكثر من يومين لمعرفة مصيره في أولمبياد طوكيو.

وستلعب مصر إلى جانب منتخبات إسبانيا والأرجنتين وأستراليا ضمن منافسات للرجال في أولمبياد طوكيو، على أن يعلن شوقي غريب المدير الفني للمنتخب الأولمبي المصري القائمة النهائية والتي تضم 3 لاعبين فوق السن المحددة نهاية الشهر الجاري.

ويعود المنتخب المصري إلى المشاركة في الأولمبياد مجدداً عقب غيابه عن النسخة الأخيرة التي أقيمت في ريو دي جانيرو 2016، فيما بلغ ربع النهائي بنسخة لندن 2012 والتي شارك فيها صلاح وسجل فيها 3 أهداف بدور المجموعات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى