بايلز تواصل انسحاباتها وليديكي ودريسل يهيمنان

بايلز تواصل انسحاباتها وليديكي ودريسل يهيمنان
بايلز تواصل انسحاباتها وليديكي ودريسل يهيمنان

واصلت الأميركية سيمون بايلز انسحاباتها من المنافسات في أولمبياد طوكيو إثر إعلانها غيابها عن مسابقتين أخريين في الجمباز، فيما واصل مواطناها كايليب دريسل وكايتي ليديكي تألقهما في حوض السباحة مضيفَين ذهبية في العاصمة اليابانية السبت.

وأعلن الاتحاد الأميركي للجمباز في بيان أنه "بعد مزيد من التشاور مع الطاقم الطبي، قرّرت سيمون بايلز الانسحاب من نهائيي حصان القفز والعارضتين مختلفتي الارتفاع"، مضيفًا أنه "سيواصل تقييمها يوميًا، لتحديد ما إذا ستنافس في نهائيي الحركات الأرضية وعارضة التوازن".

مادة اعلانية

وصلت بايلز (24 عامًا) الى طوكيو باحثة عن رفع مجمل عدد ميدالياتها الذهبية في الألعاب إلى تسع ومعادلة الرقم القياسي للسوفياتية لاريسا لاتينينا في جمباز السيدات، إلا أنها انسحبت من المسابقة الكاملة في الفرق والفردي بسبب مشاكل في "الصحة الذهنية" ما وضع مستقبلها في مهب الريح.

وتحدثت بايلز التي حصدت أربع ذهبيات في أولمبياد ريو، الجمعة عن "الإلتواءات" (فقدان التوازن وإدراك المكان في الهواء)، سلبت قدرتها على أداء الحركات عالية الخطورة التي باتت مسجلة باسمها.

حطّم دريسل الرقم العالمي في طريقه الى ثالث ميدالياته الذهبية في طوكيو بعد فوزه بسباق 100 م فراشة، بزمن قدره 49.45 ثانية، محسّنًا رقمه الشخصي في 2019 (49.50) أمام المجري كريستوف ميلاك الذي حقق رقمًا أوروبيًا والفضية والسويسري نيو بونتي صاحب البرونزية.

وسبق لدريسل أن توج بذهبية سباق 100 م حرة المرموق محطمًا الرقم الأولمبي، والتتابع أربع مرات 100 م حرة، في حين يشارك في 50 م حرة والتتابع أربع مرات 100 م متنوعة الاحد. إلا أن مسعاه لست ذهبيات في طوكيو انتهى بعد أن فشل مع الفريق الاميركي في الصعود الى منصة التتويج الجمعة في التتابع المختلط 4 مرات 100 م متنوعة.

وأثبتت ليديكي مرة أخرى أنها ملكة المسافات الطويلة بعدما أحرزت ثالث ذهبية أولمبية لها تواليًا في سباق 800 م حرة، رافعة رصيدها الى أربع ميداليات في طوكيو، منها ذهبيتان.

وتقدمت على الأسترالية أريارن تيتموس صاحبة الفضية التي جردتها من لقبيها الاولمبيين في 200 م و400 م، قبل أن تعوض الاميركية الاربعاء بفوزها بأول نسخة لسباق 1500 م.

وأنهت ليديكي بالتالي مشاركتها في طوكيو بأربع ميداليات بعد أن أحرزت فضية 400 م وأربع مرات 200 م حرة.

هذا وحققت الأسترالية كايلي ماكيون ذهبية 200 م ظهرًا، مضيفة ثاني ميدالياتها بعد ذهبية 100 م ظهرًا، فيما حطمت الرقم العالمي في طريقها إلى إحراز ذهبية سباق التتابع المختلط 4 مرات 100م متنوعة بقيادة آدم بيتي بزمن قدره 3:37.58 دقائق، محطمة الرقم السابق المسجل باسم الصين العام الماضي (3:38.95).

وعادت قضية المنشطات النيجيرية الى الواجهة بعدما استُبعدت العداءة بليسينغ أوكاغباري صباح السبت من الأولمبياد، بعد إخفاقها في الاختبار، لتكون أولى حالات التنشيط في منافسات المضمار والميدان بألعاب طوكيو.

وقالت وحدة نزاهة ألعاب القوى في بيان إن أوكاغباري التي فازت الجمعة بمجموعتها في التصفيات لسباق 100 م، أظهرت اختبارًا إيجابيًا لهرمون النمو البشري أجري في 19 تموز/يوليو الحالي.

ويأتي هذا الاستبعاد بعدما أعلنت وحدة النزاهة الخميس أن عشرة رياضيين نيجيريين كانوا من بين 18 متسابقًا منعوا من المشاركة في ألعاب طوكيو بعد فشلهم اختبارات المنشطات قبيل انطلاق المنافسات.

وتسعى الجامايكية شيلي- آن فرايرز-برايس لصناعة التاريخ في أبرز مسابقة في ألعاب القوى لدى السيدات عندما ينطلق نهائي سباق 100 م عند الساعة 21:50 في التوقيت المحلي (12:50 ت غ) السبت.

وفي حال لم تحدث أي مفاجآت في الدور نصف النهائي الذي يقام قبل حوالي الساعتين من النهائي، تأمل فرايزر-برايس في الـ34 من العمر أن تصبح أول عداءة تفوز بمسابقة فردية في ألعاب القوى في الأولمبياد ثلاث مرات، بعد إحرازها ذهبية 100 م في بكين 2008 ولندن 2012 قبل أن تفقدها لصالح مواطنتها إيلين تومسون في ريو 2016. كما يقام نهائيان آخران على المضمار هما سباق تتابع أربع مرات 400 م (مختلط) ورمي القرص عند الرجال.

وستتوج بطلة أولمبية في كرة مضرب السيدات عندما تلتقي السويسرية بليندا بنتشيتش والتشيكية ماركيتا فونردوشوفا.

وفي منافسات لدى الرجال، تلتقي في ربع النهائي مع البرازيل فميا تلاقي إسبانيا ساحل العاج، مع واليابان مع في يوم ستوزع فيه 21 ميدالية ذهبية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى