ليفربول يحاول إنقاذ نجمه العالق وسط الانقلاب العسكري

ليفربول يحاول إنقاذ نجمه العالق وسط الانقلاب العسكري
ليفربول يحاول إنقاذ نجمه العالق وسط الانقلاب العسكري

أعلن نادي ليفربول الإنجليزي يوم الاثنين أنه على تواصل مستمر مع الجهات المعنية ضمن جهود إعادة لاعب وسط الفريق نابي كيتا من غينيا، التي شهدت انقلابا عسكريا يوم الأحد.

وتوجه كيتا "26 عاما" للانضمام إلى منتخب بلاده لكن رئيس غينيا الفا كوندي تعرض للاعتقال من قبل ضباط مسلحين بعد الانقلاب العسكري الذي شهدته البلاد، وتردد حدوث إطلاق نار كثيف في محيط القصر الرئاسي، مما أسفر عن تأجيل مباراة غينيا مع المغرب في التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2022.

مادة اعلانية

ومع إغلاق كافة الحدود تم اصطحاب أعضاء بعثة المنتخب المغربي إلى المطار بعد حصوله على استثناء لمغادرة كوناكري، وذلك بعد جهود دبلوماسية على المستوى القنصلي.

وبقي كيتا في غينيا لكن في أمان وحالة جيدة ويعمل ليفربول على إعادته إلى إنجلترا.

وقال المتحدث باسم ليفربول لوكالة الأنباء البريطانية (بي ايه ميديا): نحن على تواصل مستمر مع نابي ونجري اتصالات دورية مع إدارة منتخب بلاده.

وأضاف: سعداء بأنه آمن ويحظى بالرعاية، بالتأكيد الوضع غير مستقر وسنحافظ على التواصل الدوري مع الجهات المعنية في ظل مساعينا لإعادة نابي إلى ليفربول في الوقت المناسب وبطريقة آمنة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى