ملعب “كامب نو” يسجل رقماً قياسياً في حضور مباريات كرة القدم النسائية

ملعب “كامب نو” يسجل رقماً قياسياً في حضور مباريات كرة القدم النسائية
ملعب “كامب نو” يسجل رقماً قياسياً في حضور مباريات كرة القدم النسائية

حطم ملعب “كامب نو” رقمه القياسي العالمي لمباراة كرة قدم نسائية اليوم الجمعة، في اللقاء الذي سحق فيه فريق فولفسبورغ، بنتيجة 5-1 في ذهاب نصف نهائي للسيدات.

وقال المنظمون إن 91648 مشجعاً حضروا مباراة اليوم، ليحطم ملعب “كامب نو” الرقم القياسي المسجل باسمه في الحضور الجماهيري لمباراة نسائية والذي حققه منذ ثلاثة أسابيع.

وسجل معقل الفريق الكتالوني رقماً قياسياً عالمياً في الـ30 من آذار الماضي عندما تواجد 91553 مشجعاً على مدرجاته، وخرجوا فرحين بفوز فريقهم العريض على الغريم بنتيجة 5-2 في إياب الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم للسيدات.

وفي الماضي، كان الرقم القياسي للحضور في مباراة نسائية هو 90185 مشجعا والمسجل في نهائي لكرة القدم النسائية عام 1999 بين والصين في ملعب روز بول بالولايات المتحدة.

وفي مباراة اليوم، واصلت نجمة برشلونة أليكسيا بوتيلاس تألقها وسجلت هدفين من أهداف فريقها الخمسة.

وبوتيلاس، الحائزة على الكرة الذهبية، واحدة من 4 لاعبات أحرزن أهداف برشلونة في الشوط الأول قبل أن تحصل على ضربة جزاء قبل انتهاء المباراة، ما جعلها هدافة البطولة برصيد عشرة أهداف.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى