أخبار عاجلة

التونسي الجزيري وبوستا وبرديتش يودعون بطولة قطر للتنس

التونسي الجزيري وبوستا وبرديتش يودعون بطولة قطر للتنس
التونسي الجزيري وبوستا وبرديتش يودعون بطولة قطر للتنس
ودع اللاعب التونسي  بطولة إكسون موبيل المفتوحة للتنس للرجال في نسختها الخامسة والعشرين، بعدما خسر اليوم الثلاثاء أمام البريطاني أليز بيديني بمجموعتين دون رد، فيما شهدت البطولة مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما خرج الإسباني  على يد الكرواتي  في أكبر مفاجآت البطولة بمجموعتين لواحدة.

وخسر الجزيري المباراة بواقع (7-5 و6-1) ليودع مبكراً الأجواء، على الرغم من الدعم الجماهيري الذي لاقاه النجم التونسي البالغ من العمر 33 عاماً والمصنف 98 على لائحة التصنيف العالمي لمحترفي التنس.

وشكل وداع كارينو بوستا، المصنف العاشر على مستوى العالم، بطولة قطر أكبر مفاجآت البطولة، إذ فاجأ كوريتش نظيره وهزمه وقلب تأخره بمجموعة، إلى فوز بواقع 5-7، 6-2، و7-6 (10-8)، في مباراة مثيرة امتدت ساعتين و41 دقيقة.

وودع بوستا صاحب الألقاب العشرة في تاريخ مسيرته الاحترافية التي بدأت عام 2009 على يد كوريتش البالغ من العمر 21 عاماً والمصنف 48 عالمياً الذي حقق لقباً واحداً في مسيرته الاحترافية التي بدأت عام 2013، وكان ذلك في بطولة مراكش المغربية ذات 250 نقطة العام الماضي، وسيواجه في الدور المقبل الجورجي نيكولوز باسيلاشفيلي الفائز على الإيطالي توماس فابيانو.

وتواصل مسلسل المفاجآت بخروج المصنف الثالث في البطولة والتاسع عشر عالمياً التشيكي توماس برديتش أمام الألماني يان لينارد شتروف والمصنف 53 بثلاث مجموعات 4-6، 6-1، و6-7 (4-7).

ولم يفلح برديتش في تحقيق عودة إيجابية إلى الملاعب، بعدما غاب في نهاية الموسم الماضي بسبب إصابة في الظهر، وواجه التشيكي صعوبة في التعامل مع الإرسالات القوية لمنافسه الألماني.

وتأهل إلى الدور الثاني الإسباني الآخر فيلسيانو لوبيز المصنف الثامن، بعد تخطيه عقبة مواطنه غييرمو غارسيا بالفوز عليه 6 -4 و 5-7 و7-6، وتأهل أيضاً الألماني بيتر غويرفتشك بعد تغلبه على الصربي فيليب كراينو فيتش المصنف السادس للبطولة، بواقع 6-4 و6-1، كما فاز اللاعب البوسني ميرزا باسيتش على النمساوي أندرياس هايدر 6-4 و 6-3، كما ودع اللاعب القطري جبر المطوع المنافسات بعد خسارته على يد الإيطالي ستيفانو ترافيجليا بمجموعتين دون رد بواقع 6-2 و 6-1.

كوريتش في قمة السعادة
وأعرب الكرواتي بورنا كوريتش عن سعادته بتحقيقه الانتصار على الإسباني المصنف الثاني في البطولة بابلو كارينو بوستا وقال: "أعتقد أنني لعبت بصورة جيدة جداً. ولكنني لم أكن أدري ما الذي سيحدث لأنها المباراة الأولى في الموسم التي عادة ما تأتي صعبة نوعاً ما. ولكن يمكنني القول من البداية إنني كنت ألعب بصورة جيدة".

وأضاف: "خسرت المجموعة الأولى، ولكن يمكنني القول إنني كنت أقدم مستوى جيداً. وكنت أرى أنني بحاجة للحفاظ على ذلك المستوى الذي كنت أقدمه وأنني بحاجة لزيادة الضغط، وهذا ما فعلت. في المجموعة الثالثة، وقف الحظ إلى جانبي. ولكن صبغت الشجاعة أدائي فقد كنت أركض نحو الكرات وأحاول تنفيذ الضربات الحاسمة وكنت أتقدم نحو الشبكة".

وتابع: "كنت أقول لنفسي لا تخسر النقاط، لأنني كنت ألعب كرات طويلة في الشوط الفاصل. كنت أشعر ببعض الإرهاق وكنت أدرك أنه كان مرهقاً أيضاً. لا أود عادة خوض تبادلات طويلة في نقطة المباراة. لكنه بدأ في لعب الكرات القصيرة وهنا حصلت على فرصتي".

وعن الأدوار المقبلة، قال كوريتش: "لا أنظر عادة على الجدول، لأكون صادقاً، لأنني أواجه لاعباً تغلب عليّ مرتين في العام الماضي. أعتقد أنه خصم يصعب التغلب عليه. خضت مباراة طويلة وأعتقد أنها انتهت في توقيت متأخر، لذلك فإن هدفي الأول في هذا التوقيت هو التركيز على المباراة المقبلة".

وأضاف: "سأحاول التركيز على أسلوب أدائي بصورة أكثر في هذا الموسم ولن أشارك في كثير من البطولات ولكنني سأحاول رفع مستوى أدائي، لأنني أرى أن هناك كثيراً من الجوانب التي تحتاج إلى التحسين، خاصة في ما يتعلق بالجانب البدني". 

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مقررات اتحاد كرة القدم: ايقافات وتغريم بالجملة!

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة