نبوءة فيرغسون.. موهبة لينغارد ستتفجر متأخراً

نبوءة فيرغسون.. موهبة لينغارد ستتفجر متأخراً
نبوءة فيرغسون.. موهبة لينغارد ستتفجر متأخراً
انتظر مشجعو  وقتا طويلا حتى يروا ثمار موهبة  ابن النادي وتحققت بالفعل نبوءة أليكس بأنه سيتألق ولكن في مرحلة متأخرة من عمره.

ونشأ لينغارد في أكاديمية يونايتد منذ سن السابعة وكان يرافقه بول بوغبا آنذاك وتوقع فيرغسون في 2012 أن يكون "لاعبا جيدا" لكن تطوره سيتطلب بضع سنوات وشبهه بالنجم الفرنسي تيغانا الذي لم يسطع اسمه إلا بداية من سن 24 عاما.

وخاض لينغارد مباراته الأولى مع الفريق الأول للشياطين الحمر قبل أن يتم 22 عاما في عهد المدرب لويس فان غال وأصيب في هذه المباراة في بداية محبطة حيث قضى نصف عام بعيدا عن اللعب.

ورفض عروضا للرحيل عن أولد ترافورد ليصمد 14 شهرا حتى عاد للأضواء مجددا في موسم 2015-2016 وفرض نفسه على ممفيس ديباي الذي حمل القميص الشهير رقم 7 لبعض الوقت.

وكانت أول لقطة بارزة له عندما شارك بديلا في الشوط الثاني ليسجل هدف الفوز على كريستال بالاس في نهائي كأس الاتحاد الإنكليزي وتلقى استدعاء من المنتخب الإنكليزي في 2016.

ومع جوزيه مورينيو حصل لينغارد على مساحة أكبر وكان فعالا في الفوز بثلاثة ألقاب في أول موسم للمدرب الاستثنائي وجدد عقده حتى 2021 مقابل 100 الف جنيه استرليني أسبوعيا.

ونال ثقة كبيرة من مورينيو الذي امتدحه قائلا "بعض المواهب الصاعدة لا تتطور لتصبح لاعبين مهمين. أعتقد أن لينغارد يمضي بوتيرة ثابتة ويتأقلم مع خطط اللعب ويتقن استغلال المساحات والتنوع في المراكز.. إنه في المسار الصحيح".

ومنذ الشهر الماضي سجل لاعب الوسط المهاجم 7 أهداف ولا يتفوق عليه سوى هاري كين نجم توتنهام صاحب 8 أهداف في نفس الفترة. ولأول مرة في مسيرته أحرز لينغارد 10 أهداف في موسم واحد وصنع 5 أهداف ليعيش أفضل حالاته وهو في سن 25 عاما.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مقررات اتحاد كرة القدم: ايقافات وتغريم بالجملة!

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة