أخبار عاجلة

ليفربول خيارٌ مثالي لبرشلونة.. ألقابٌ لسنوات وضمانة المستقبل

ليفربول خيارٌ مثالي لبرشلونة.. ألقابٌ لسنوات وضمانة المستقبل
ليفربول خيارٌ مثالي لبرشلونة.. ألقابٌ لسنوات وضمانة المستقبل
خطف اللاعب البرازيلي فيليب كوتينيو الأنظار من الجميع بعدما بات نجم الشُباك الأول في سوق الانتقالات الشتوي بشهر يناير/كانون الثاني، على إثر انتقاله من ليفربول إلى مقابل 160 مليون يورو، ليصبح ثاني أغلى صفقة في التاريخ بعد مواطنه دا سيلفا  الذي ترك البرسا متجهاً إلى مقابل 220 مليون يورو في المركاتو الصيفي.

ويعتبر نادي ليفربول تجربة ناجحة بالنسبة لنادي برشلونة في السنوات الأخيرة، إذ كان النادي الإنكليزي مصدراً مهماً له لتحقيق الألقاب، وبالتالي فإن جماهير النادي الإسباني تبدو سعيدة للغاية، لأن تجربتها السابقة مع أبناء الريدز تكللت بالنجاح على أعلى المستويات.

خافيير ماسكيرانو
البداية الناجحة كانت يوم الثامن والعشرين من شهر أغسطس/ آب عام 2010 حين تعاقد برشلونة معه بعقدٍ يمتد لأربعة أعوام مقابل 24 مليون يورو، وبعد يومين تجاوز الفحص الطبي، قبل أن يشارك لأول مرة في الدوري المحلي يوم 11 سبتمبر/ أيلول، لكنه خسر بنتيجة 0-2 أمام الوافد الجديد هيركوليز، وكانت تلك الهزيمة الأولى طوال 16 شهراً في الكامب نو.

لم يحجز ماسكيرانو مركزاً أساسياً له في خط الوسط في ظل تواجد العديد من الأسماء المميزة في الموسم الأول، لكن كثرة الإصابات في النادي الكتالوني دفعت المدرب للاعتماد عليه في خط الدفاع إلى جانب جيرارد بيكيه، وهناك تألق بشكل لافت وبات صمام الأمان لعدة مواسم ساهم خلالها في حصد البطولات.

خاض ماسكيرانو 332 مباراة وسجل هدفاً في مختلف المسابقات مع برشلونة، واستطاع أن يحقق الكثير من الألقاب، إذ فاز في الدوري أربع مرات ومثلها في كأس الملك، وثلاثة في السوبر الإسباني، كما حمل لقب مرتين في 2011 و2015 وكذلك لقبي السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية مرتين.

لويس سواريز
بعد تجربة ماسكيرانو الناجحة اتجه برشلونة للأنفيلد رود للتعاقد مع اسم جديد، وكان حينها المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز، المثير للجدل، بعد فضيحة عضّ المدافع الإيطالي جورجيو كيليني في مسابقة كأس العالم 2014 التي جرت في البرازيل.

اتفق بعدها برشلونة وليفربول يوم 11 يوليو/تموز 2014 على انتقال سواريز إلى الكامب نو مقابل 82.4 مليون يورو ليرتدي هناك الرقم تسعة، وبالرغم من أنه لم يستطع المشاركة مع الفريق بداية الموسم بسبب إيقافه عن اللعب استطاع أن يتأقلم مع الأجواء سريعاً.

وخاض سواريز بقميص البرسا 169 مباراة وسجل 131 هدفاً في مختلف المسابقات، واستطاع حصد تسعة بطولات في عضون 3 أعوام ونصف تقريباً، إذ حمل لقب الدوري مرتين، والكأس في ثلاث مناسبات، إضافة للسوبر الإسباني ودوري الأبطال والسوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية مرة واحدة.

بعد هذه الأرقام عن ماسكيرانو وسواريز، من دون شك فإن جماهير برشلونة ستكون سعيدة للغاية بوصول كوتينيو الذي يعتبر من أفضل اللاعبين في الوقت الحالي بسبب تألقه مع ليفربول سابقاً وتسجيله للعديد من الأهداف الرائعة، كما أنه سيشكل إضافة لكتيبة المدرب إرنستو فالفيردي إلى جانب الأرجنتيني ليونيل ولويس سواريز وأندريس إنييستا وكذلك عثمان ديمبيلي.

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مقررات اتحاد كرة القدم: ايقافات وتغريم بالجملة!

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة