فرنسا تستعيد توازنها وتهزم أوروغواي ودياً

فرنسا تستعيد توازنها وتهزم أوروغواي ودياً
فرنسا تستعيد توازنها وتهزم أوروغواي ودياً

استعاد المنتخب الفرنسي بطل العالم توازنه وتغلّب على ضيفه منتخب أوروغواي بهدف دون مقابل في المباراة الودية التي جمعت الطرفين مساء الثلاثاء في ضاحية سان دوني الباريسية.

كان المنتخب الفرنسي الطرف الأفضل خلال المواجهة التي احتضنها “استاد دو فرانس” وأضاع عدة فرص خصوصاً في الشوط الأول عبر نجمه كيليان مبابي الذي خرج مصاباً بكتفه الأيمن في الدقيقة 36 اثر تدخل قوي من حارس أوروغواي، ما اضطر المدرب ديدييه ديشان إلى إخراجه والدفع بمهاجم مرسيليا فلوريان توفان مكانه.

وسجّل مهاجم تشيلسي أوليفييه جيرو هدف الديوك الوحيد من ركلة جزاء في الدقيقة 52 بعد أن حصل لاعب أتلتيكو مدريد الإسباني أنطوان غريزمان على ركلة جزاء اثر تسديدة قوية لمسها المدافع برونو مينديز بيده، فترك غريزمان الفرصة لجيرو ليسدد الركلة فترجمها إلى هدف الفوز.

ولم يشكل المنتخب الأوروغوياني الذي كان يسعى إلى الثأر من الخسارة في الدور ربع النهائي للمونديال الروسي، أي خطورة على مرمى هوغو لوريس باستثناء بعض المحاولات الخجولة لماتياس فيسينو.

وأجرى المدرب الفرنسي بعض التغييرات على تشكيلته خصوصاً في خط الدفاع بإشراك عادل رامي ومامادو ساكو في مركز قلب الدفاع بالإضافة لمدافع ليون فيرلان مندي على الجانب الأيسر، ودفع بلاعب وسط ليون أيضاً تانغي ندومبيلي إلى جانب نغولو كانتي في الوسط، في حين عوّل على نفس اللاعبين في المقدمة وهم مبابي وغريزمان وماتويدي وجيرو.

وكان المنتخب الفرنسي خسر يوم الجمعة الماضي أمام هولندا في روتردام بهدفين نظيفين ولم ينجح في البقاء متصدراً لمجموعته في دوري الأمم الأوروبية بعد تعادل ألمانيا وهولندا الاثنين (2-2) ونجح المنتخب البرتقالي بالتالي في خطف بطاقة التأهل إلى نصف نهائي المسابقة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى