الأهلي سوبر الكرة المصرية للمرة العاشرة في تاريخه

الأهلي سوبر الكرة المصرية للمرة العاشرة في تاريخه
الأهلي سوبر الكرة المصرية للمرة العاشرة في تاريخه
 

بهدية من حارس مرمى فريق المصري، حصل النادي على لقب السوبر  لكرة القدم للمرة العاشرة في تاريخه بعد فوزه على الفريق  بهدف دون رد في المباراة، التي أقيمت بينهما في النسخة رقم 15 من السوبر المحلي.

جاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 102 عن طريق المغربي وليد آزارو بعد أن انتهى الوقت الأصلي بالتعادل بدون أهداف .. وفاز الأهلي بالسوبر بعد أيام من الفوز على الزمالك بثلاثة أهداف في القمة المحلية رقم 115، فيما قدم فريق المصري مباراة كبيرة، وكان ندا قويا معظم فترات المباراة، قبل أن يرتكب الحارس أحمد مسعود خطأ قاتلا ليخطف وليد آزارو الكرة، ويسكنها الشباك الخالية ليضيع مجهود زملائه في الماراثون الطويل.

وكان آخر سوبر في عام 2016 قد انتهى بفوز نادي الزمالك على الأهلي بالنسخة الرابعة عشرة، والتفوق عليه 3/1 بركلات الترجيح من نقطة الجزاء بعد انتهاء المباراة بالتعادل السلبي.

انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي من حيث النتيجة، ولكن كان التفوق للأهلي من حيث السيطرة والإيجابية والوصول إلى مرمى المنافس، وإن ظهر الأحمر بعيدا عن مستواه الذي قدمه أمام الزمالك منذ أيام في قمة الكرة المصرية بالدوري المحلي.

جاءت البداية سريعة وحماسية من الفريقين، واتضح من الدقائق الأولى اعتماد الأهلي على ظهيري الجنب أحمد فتحي والتونسي علي معلول، ومن القلب تحركات عبد الله السعيد والمغربي وليد آزارو، فيما كان دور إسلام عيسى وأحمد جمعة هو الرئيسي في النادي البورسعيدي الذي أغلق منطقة مرماه جيدا بفدائية وحماس لصد هجمات الأهلي التي عابها البطء الشديد، فلم تشكل خطورة حقيقية إلا في قليل من الفرص، فيما لم تكن الهجمات المرتدة للفريق الأخضر بالكثافة ولا بالسرعة التي تكفي لإحداث تهديد حقيقي لحارس الأهلي محمد الشناوي.

وجاء الشوط الثاني نسخة أخرى من سابقه ، وتحكم الأهلي بصورة أكبر، واستحوذ على الكرة معظم الوقت، ولكنه عجز عن خلق فرص تهديفية، ولم يستطع فك شفرات الطريقة الدفاعية التي لعب بها الفريق البورسعيدي، الذي لم يكن مثمرا هو الآخر في الجانب الهجومي لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي ولجوء الفريقين إلى وقت إضافي.

وسارت الأمور على الطريقة نفسها في الوقت الإضافي، قبل أن يحدث الحارس أحمد مسعود الفارق بخطأ قاتل في الدقيقة 102، عندما حاول المرور من وليد آزارو، ولكنه خطف الكرة وأودعها المرمى، وبعد الهدف فتح المصري خطوطه، واندفع مهاجما للتعويض، وهاجم الأهلي مستغلا الثغرات، وضاعت منه عدة فرص قبل أن تنتهي المباراة بفوز الأحمر بهدف دون رد وحصوله على اللقب العاشر للسوبر المحلي في تاريخه.

والتقى الأهلي والمصري تسع مرات منذ "مذبحة بورسعيد" التي راح ضحيتها 72 من جماهير الأحمر في الأول من فبراير / شباط عام 2012، فاز الأهلي في 5 مباريات مقابل فوز وحيد للمصري، وتعادلا 3 مباريات، وسجل لاعبو الأحمر 16 هدفا مقابل 9 أهداف للأخضر.

وإذا كان الأهلي يحمل الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالسوبر، وهو عشر مرات، فإن الزمالك يحمل اللقب القياسي في عدد مرات خسارتها، والبالغ 5 مرات، منها أربع أمام الأحمر ومرة أمام المقاولون العرب.. مقابل مرة وحيدة خسر فيها الأهلي اللقب أمام حرس الحدود عام 2009.
(العربي الجديد)


اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أتلتيكو مدريد يتخلى عن غريزمان
التالى ريال مدريد يخوض نهائي دوري الأبطال بتشكيلته المثالية
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة