ماكغريغور مهدد بفقدان لقبه بسبب البحث عن المال

ماكغريغور مهدد بفقدان لقبه بسبب البحث عن المال
ماكغريغور مهدد بفقدان لقبه بسبب البحث عن المال

يبدو أن الأيرلندي، ، نجم الفنون القتالية المختلطة، أصبح يهتم بالأموال بشكل أكبر من مواصلة التي أكسبته شهرة عالمية، وهو ما قد ينتهي بتجريده من لقبه، بسبب عدم دفاعه عنه خلال الموسمين الماضيين.

رئيس الاتحاد الأميركي للفنون القتالية في تصريحات صحافية "كونور عليه أن يتخذ قرارا في أقرب فرصة، إذا ما قرر الانتظار حتى أغسطس/آب أو سبتمبر/أيلول من أجل العودة للحلبات، فهذا سيعني مرور عامين على آخر مرة دافع فيها عن لقبه، وهو ما لا يمكن السماح بحدوثه".

وكان ماكغريغور يجمع بين حزامي فئتي الريشة والخفيف في منافسات "MMA"، وكان أول من يحقق هذا الإنجاز في هذه الرياضة، ولكن بعد فترة قصيرة سحب منه حزام فئة الريشة بسبب رفضه خوض نزال للدفاع عن لقبه في أكثر من مناسبة، قبل أن يقرر مواجهة الأميركي فلويد مايويذر في نزال ملاكمة.

وأصبح النجم الأيرلندي مهددا بفقدان حزامه الثاني، بسبب رفضه لخوض نزال لا يضمن له الحصول على عائد مادي كبير، وهو ما رفضه رئيس الاتحاد، خاصة أنه دعم المصارع بشكل كبير على مدار السنوات الماضية، ليوجه له تحذيرا أخيرا قبل سحب الحزام منه.

وقال وايت "كونور حصد الكثير من المال، وإذا كان يريد خوص نزال أو لا فهو قراره، ولكن الحزام يجب أن يعود للمنافسة، سيكون هناك مواجهة بين حبيب نورمحمدوف وتوني فيرغسون، والفائز سيواجه ماكغريغور على اللقب، ولكن إذا رفض الأمر، فستكون المواجهة بين محمدوف وفيرغسون على اللقب وليس من أجل التأهل لمواجهته".

(العربي الجديد)

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى