غوارديولا يتذوق الخسارة الأولى... ليفربول يُسقط مانشستر سيتي

غوارديولا يتذوق الخسارة الأولى... ليفربول يُسقط مانشستر سيتي
غوارديولا يتذوق الخسارة الأولى... ليفربول يُسقط مانشستر سيتي

تذوق نادي مرارة الخسارة الأولى هذا الموسم في الممتاز، وذلك حين خسر أمام نظيره ليفربول في الجولة الثالثة والعشرين على ملعب "أنفيلد رود"، بنتيجة 4-3، في لقاء مثيرٍ للغاية.

وبدأ ليفربول المباراة بشكل قوي من الدقائق الأولى وحاول تسجيل هدف الافتتاح، لكن الحظ لم يقف إلى جانبه، إلا أن صمود الزوار لم يدم طويلاً، إذ افتتح الإنكليزي أوكسليد تشامبرلين باب التسجيل في الدقيقة التاسعة من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء عجز عنها الحارس البرازيلي إديرسون.

حاول السيتي بعدها معادلة الكفة وكان له ما أراد في الدقيقة 40 عن طريق ليروي ساني الذي تلقى تمريرة من زميله الإنكليزي ووكر، ليدخل منطقة الجزاء متجاوزاً المدافعين قبل أن يسدد كرة قوية في شباك الحارس الألماني لوريس كاريوس.

في الشوط الثاني استطاع ليفربول أن يتقدم من جديد عن طريق النجم البرازيلي فيرمينيو حين تفوق على مدافعي السيتي بفضل قوته البدنية قبل أن يلعب الكرة من فوق الحارس، ليعود بعدها الكاميروني ساديو ماني لإطلاق تسديدة هائلة في الدقيقة 61 من خارج منطقة الجزاء بعد تمريرة من النجم المصري محمد صلاح، الذي استغل في الدقيقة 68 خطأ الحارس إديرسون ليسدد من وسط الملعب في الشباك الخالية.

وهبط مستوى الريدز في الدقائق العشر الأخيرة، وذلك بعدما ظهرت علامات الإرهاق على اللاعبين، إذ قلّص اللاعب البرتغالي برنانردو سيلفا الفرق في الدقيقة 84، قبل أن يحرز غوندوغان الهدف الثالث بعد تمريرة من الأرجنتيني سرجيو أغويرو، لكن ذلك لم يكن كافياً لتحقيق الانتصار.

وتجرع بذلك السيتي الهزيمة الأولى في هذا الموسم بالدوري الإنكليزي الممتاز، ليفشل بيب في الحفاظ على سجله الخالي من الخسارات، فيما ردّ ليفربول الدين لخصمه بعدما كان قد هزمه في الذهاب على ملعب "الاتحاد" بخماسية نظيفة.

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى