أخبار عاجلة

بعد حادثة الحكم الفرنسي..حكام يفقدون السيطرة في الملاعب

بعد حادثة الحكم الفرنسي..حكام يفقدون السيطرة في الملاعب
بعد حادثة الحكم الفرنسي..حكام يفقدون السيطرة في الملاعب
أثارت واقعة الطرد التي شهدها دوري الدرجة الأولى لكرة القدم التي كان بطلها الحكم الفرنسي توني شابرون في مباراة نانت ، جدلا كبيرا، ما تسبب بإيقاف الحكم والتحقيق معه، بعد المشهد الذي ظهر عليه وتحدث فيه العالم بأسره عقب طرده مدافع نانت، البرازيلي دييغو .

وخلال هجمة مرتدة سريعة للفريق الباريسي تعثر شابرون إثر اصطدامه بمدافع نانت، البرازيلي دييغو كارلوس، ليسقط على الأرض ويحاول عرقلة اللاعب وبعد أن فشل الحكم في إسقاط اللاعب أرضا، احتسب خطأً لصالح الـ"بي إس جي"، ولم يكتف بذلك بل أشهر بطاقة صفراء ثانية في وجه كارلوس ليغادر الملعب مطرودا في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

ولم يكن الحكم الفرنسي هو الأول الذي يقوم بمثل ذلك التصرف الغريب في ملاعب الكرة التي تشهد العديد من الحالات رافقتها تساؤلات عديدة، أو قرارات جدلية نستعرض بعضها في التقرير التالي.

حكم يشهر مسدسه!
في مباراة فرق الهواة في البرازيل بين فريقي برومادينهو وأمانتيس دابولا ، أشهر الحكم غابرييل مورتا مسدسه غاضبا كرد فعل ودفاع عن نفسه من اللاعبين الذين حاولوا الاعتداء عليه بعد أن طرد أحدهم بالبطاقة الحمراء إذ توجه نحو غرف خلع الملابس وفاجأ الجميع بمسدسه للدفاع عن نفسه، وأشارت التقارير حينها أن الحكم يعمل كشرطي في إحدى المدن البرازيلية لكن تم إيقافه عن التحكيم مدى الحياة.

احتج اللاعب فضربه الحكم
حدث ذلك في عام 2009 في مدينة كاسكافيل (البرازيل) إذ بعد التشاور مع مساعده، قرر الحكم طرد لاعب كرة قدم لكن الأخير قام بمسك ذراع الحكم محتجا على القرار، فما كان من الحكم إلا أن هاجمه بعد احتجاجاته بضربه على وجهه في مشهد غريب.

حكم بيروفي يركل لاعباً
 طرد الحكم لاعبا في مباراة جمعت بين فريقي سبورت كوكوليسو ودفنسور بورفينير في مايو/أيار 2017 ضمن منافسات كأس بيرو لكرة القدم، لكن اللاعب عبر عن غضبه فلم يصمت الحكم وبادره بركلة قوية أثار فيها جدلا في المباراة التي توقفت بعد تلك الحادثة.

الحكم يضرب مدربا في عينه!
حدث ذلك بعد مباراة قويتشو وشاندونغ لوننغ في دوري السوبر الصيني عندما قام الحكم بضرب المدرب البرازيلي أليكسي ستيفال في عينه، بعد مشاجرة واحتجاج حدثت في المباراة حيث وجه الحكم ضربة قوية للمدرب في وجهه ما تسبب بجروح في عينه في مشهد أثار جدلا واسعا وتم إيقاف الحكم حينها.

الحكم الكويتي الملاكم
عرفت كرة القدم العربية مثل تلك الأحداث، على غرار تلك الحادثة التي شهدتها ملاعب الكرة الكويتية، في مباراة النصر والعربي في الدوري الكويتي حين خرج الحكم، سعد الفضلي، عن المألوف واعتدى على اللاعبين بالضرب بعد اعتراضهم على ركلة جزاء احتسبها للفريق المنافس، قبل أن يطرد ثلاثة لاعبين منهم وإدارياً في الفريق، حيث قرر احتساب ركلة جزاء وبعد اعتراض اللاعبين، بدأ بضربهم واحداً تلو الآخر، ليسقط المحترف البرازيلي في صفوف النصر، غارسيا، ويطرده، وتتواصل بعدها البطاقات الحمراء!

حكم الراية يرد على الاستفزازات
في مباراة جرت عام 2013 في غروزني بين فريقي أمكار بيرم وتيريك غروزني في دوري الرديف الروسي لكرة القدم، خرج حكم الراية المساعد موسى قديروف عن طوره بعدما استفزه أحد اللاعبين "إيليا كريتشمار" وإهانته ليبدأ بتوجيه اللكمات والركلات إليه في مشهد أثار جدلا واسعا حينها وتسبب بحظره مدى الحياة.

تصرفات مثيرة للجدل!
في مباراة بين فريقي بريبرام وسلافيا في الدوري التشيكي لكرة القدم، وتحديدا في  شهر مايو/أيار من العام 2016 عندما ظهر الحكم الرابع مترنحا على شاشات التلفاز الناقلة للمباراة بسبب إفراطه بتناول المشروبات الكحولية قبل أن يتم السيطرة على المشهد الغريب والكوميدي حيث تم إبعاده خارج الميدان.

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مقررات اتحاد كرة القدم: ايقافات وتغريم بالجملة!

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة