أخبار عاجلة
ثمة مَن “يلعب بالنار” في لبنان! -

انظر إلى لاجئ سوري ملطخ بدم زوجته التي قتلها بألمانيا

سدد #لاجئ_سوري في ألمانيا لطليقته طعنات حاسمة بالسكين، وعلمت "العربية.نت" بخبره، من مواقع التواصل، ثم تأكدت من صحته بعد أن وجدت أن وسائل إعلام ألمانية أتت على خبره، ومنها موقع صحيفة اسمهاTagblat Mühlacker المحلية بالمدينة المقيم فيها.

واعترف القاتل بفعلته، وبأنه أنهى حياة طليقته "بعدة طعنات في عنقها" قبل أن يفر هارباً بصحبة ابنه الصغير.

وقال اللاجئ إنه فعل ذلك من أجل "غسل العار"، وفي حديثه وجه لطليقته تهما عدة، منها زواجها من "لبناني شيعي"، فضلا عن التطاول عليه وتدمير حياته، ثم أنهى حديثه بأن "ما فعله كان من أجل أولاده" كما قال.

ونشر القاتل حديثه ضمن مقطع #فيديو عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

"ثم راح يبتزها ليحصل على المال"

وقعت الجريمة الجمعة، في بلدة Mühlacker القريبة من مدينة "شتوتغارت"، حيث قتل "أم مروان" بعد طلاقها، على حد ما ذكره معارفه وجيران له بألمانيا في تعليقات لهم بمواقع للتواصل، وشرحوا أنها كانت تعمل في # بغسل الأطباق لتعيل زوجها وأبناءها الأربعة، فتمكنت من جمع مبلغ من المال وسافرت إلى #ألمانيا بصحبة اثنين من أبنائها.

ساعدته لتلم الشمل.. فقتلها

من ألمانيا حولت "أم مروان" البالغة 37 سنة، مبلغا إلى زوجها الأكبر سنا منها بأربع سنوات، تمكن به من الالتحاق بها مع ابنيه الآخرين، وفقا لما كتبه أحد جيرانه من تعليقات ذكر فيها أن الحال انتهت بهما في ألمانيا إلى الطلاق، فاحتفظ الأب بابنيه برغم حصولها على حق الحضانة "ثم راح يبتزها ليحصل على المال، كما قام بتهديدها مرات قبل ارتكاب جريمته" من دون أن يرد مع هذا الكلام أي دليل.

البيت الذي قتلها فيه عصر الجمعة، والمحطة التي اعتقلوه فيها

ابنته بلغت عنه

واعتقلت الشرطة القاتل بعد بحث عنه لم يدم طويلاً، لأن ابنته التي بقيت في الشقة، مسرح الجريمة، اتصلت وأبلغتها بما فعل وإلى أين يمكنه الفرار في البلدة، فعثروا عليه في محطة للقطارات، وهناك ألقوا القبض عليه واقتادوه مكبلا بالأصفاد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى البنتاغون يحذر الأسد من مهاجمة حلفاء واشنطن بسوريا
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.

ما هو المسلسل الرمضاني المفضل لديكم؟

الإستفتاءات السابقة