رغم مجزرة نيوزيلندا.. زوكربيرغ: لن نوقف خدمة البث الحيّ

رغم مجزرة نيوزيلندا.. زوكربيرغ: لن نوقف خدمة البث الحيّ
رغم مجزرة نيوزيلندا.. زوكربيرغ: لن نوقف خدمة البث الحيّ

أكّد المدير التنفيذي ومؤسس موقع "فيسبوك"، مارك زوكربيرغ، أن الموقع لن يُنهي أو يقيّد خدمة البث الحي، بعد المذبحة المؤلمة التي شهدتها مؤخراً، والتي نفذها الاسترالي، برنتون تارنت، ونشرها عبر بثٍ حي ليشاهدها الملايين لحظة وقوعها.


وقال زوكربيرغ في لقاء ضمن برنامج "غوود مورنينغ أميركا" عبر شاشة "إي بي سي" الأميركية، إنّ "تقييد خدمة البث الحي سيضيع الهدف الذي تعمل من أجله تلك الخدمة، وهو مشاركة أهم اللحظات في حياة الأشخاص مع بعضهم". وأضاف أن الخدمة تقوم على مبدأ التواصل المباشر والسريع بين الأفراد، ولا يمكن كسر هذا المبدأ.

وكان "فيسبوك" قد أعلن، الشهر الماضي، أنه سيشدد قواعد البث الحي، رداً على استخدام الخدمة لنشر وقائع المجزرة. وقالت المديرة التشغيلية في "فيسبوك"، شيريل ساندبرغ، إنّ الكثير من الناس "طرحوا تساؤلات بشأن الكيفية التي تم من خلالها استخدام المنصات الالكترونية مثل فيسبوك لنشر المقاطع المصورة المروعة للاعتداء". وتابعت "في ضوء الهجوم الإرهابي، سنتخذ ثلاث خطوات: تعزيز قواعد استخدام البث الحي في فيسبوك، واتخاذ خطوات إضافية لمواجهة الكراهية على منصتنا، ودعم المجتمع في نيوزيلندا".

وحذفت "فيسبوك" 1.5 مليون فيديو للمجزرة الإرهابية التي استهدفت مسجدَين في مدينة كرايست تشيرش النيوزيلندية، خلال الساعات الـ24 الأولى من وقوع الهجوم، في 15 آذار/مارس الماضي، والذي أسفر عن مقتل 50 شخصاً وإصابة 50 آخرين.

وكان منفذ الهجوم برينتون تارنت، يصوّر جريمته عبر كاميرا ثبتها في قبعة كان يرتديها، وتمكن من بث 17 دقيقة منها عبر ، قبل أن يتم حذفها لاحقاً.

المصدر : المدن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى