آبل تحظر تحديثات وورد بريس طلبًا للرسوم

آبل تحظر تحديثات وورد بريس طلبًا للرسوم
آبل تحظر تحديثات وورد بريس طلبًا للرسوم

تواجه شركة آبل

من مطور برمجية وورد بريس (WordPress) المجانية تتعلق بمنعه من تحديث التطبيق حتى يضيف عمليات شراء داخل التطبيق، وذلك لكي تتمكن الشركة الأكثر قيمة في العالم من الحصول على 30 في المئة من الأموال.

وتتيح برمجية وورد بريس تأسيس موقع ويب وإدارته مباشرةً مجانًا لأنها أداة مجانية مفتوحة المصدر يمكن لأي شخص استخدامها وتخصيصها لتلبية احتياجاته، بينما يبيع موقع (WordPress.com) – بشكل منفصل – أسماء النطاقات وحزم مواقع الويب.

ولا يبيع تطبيق وورد بريس أي شيء، لكنه يتيح لك تأسيس موقع على شبكة الإنترنت مجانًا، ولا يوجد حتى خيار لشراء اسم مجال فريد من التطبيق على آيفون وآيباد، لأنك تحصل على اسم نطاق وورد بريس مجاني ومساحة 3 جيجابايت.

واعترفت شركة آبل بالأمر، وقالت: إن عمليات الشراء داخل التطبيق مطلوبة عندما تسمح التطبيقات للمستخدمين بالوصول إلى المحتوى أو الاشتراكات أو الميزات التي اكتسبوها في تطبيقك على المنصات الأخرى أو موقع الويب الخاص بك.

لكن تطبيق (WordPress) لا يبيع أي شيء بنفسه، ولا يوجد خيار لاستخدام التطبيق لإعداد ميزات (WordPress.com) المدفوعة في التطبيق، بخلاف تحميل ملفات إضافية أو اختيار سمات موقع الويب.

ويقدم موقع (WordPress.com) العديد من الخطط المدفوعة لاستضافة (WordPress.com)، بسعر يتراوح من 4 دولارات شهريًا إلى 45 دولارًا في الشهر بناءً على الميزات والتخزين والدعم والأمور الأخرى، وهناك أيضًا خيارات للمؤسسات تبدأ من 1700 دولار شهريًا.

وتسمح خطط (WordPress.com) للمستخدمين بإعداد مجال خاص، والوصول إلى البريد الإلكتروني، وتأسيس مواقع ويب كاملة، لكنها منفصلة عن منصة وورد بريس.

ويوضح مات مولينويج (Matt Mullenweg)، مطور (WordPress)، أن هناك طريقة ملتوية من الناحية الفنية لنظام (iOS) لاكتشاف أن وورد بريس لديها مستويات مدفوعة (يمكنهم العثور عليها في صفحات الدعم، أو عن طريق الانتقال إلى موقع وورد بريس من معاينة صفحة الويب الخاصة بهم)، لكنه يقول: إن آبل رفضت عرضه منع مستخدمي (iOS) من رؤية الصفحات المخالفة.

وأوضح مولينويج أنه لن  يحارب شركة آبل بعد الآن، وسيضيف عمليات شراء جديدة تمامًا داخل التطبيق لمستويات (WordPress.com) المدفوعة، التي تشمل أسماء النطاقات، في غضون 30 يومًا.

ووافقت شركة آبل على السماح لشركة (Automattic) بتحديث التطبيق أثناء انتظارها إضافة الميزة عبر فريق التطوير.

وبعبارة أخرى، فقد فازت شركة آبل، ونجحت أغنى شركة في العالم في إجبار مطور التطبيقات على استثمار تطبيق ما حتى تتمكن من جني المزيد من المال.

ويشكل هذا الأمر أحدث مثال على محاولات آبل لحماية مواردها النقدية مما أدى إلى اتخاذ قرار لا معنى له ولا يرقى إلى أخلاقيات آبل لوضع تجربة العميل قبل كل شيء.

ويقول مولينويج: إن فريق (WordPress) ليس متأكدًا من كيفية تنفيذ الدعم لعمليات الشراء داخل التطبيق لمواقع (WordPress.com)، وذلك بالنظر إلى أن تطبيق (WordPress) يدعم المواقع المبنية على منصة (WordPress).

ويفكر الفريق في إدخال اسم جديد للتطبيق أو السماح للمضيفين والمكونات الإضافية الأخرى بدعم عمليات الشراء داخل التطبيق لخططهم.

المصدر: البوابة العربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى