Project Latte يجلب تطبيقات أندرويد إلى ويندوز

Project Latte يجلب تطبيقات أندرويد إلى ويندوز
Project Latte يجلب تطبيقات أندرويد إلى ويندوز

تفكر شركة في إضافة تطبيقات أندرويد إلى ويندوز في عام 2021 من خلال Project Latte، الذي يهدف إلى جلب تطبيقات أندرويد إلى ويندوز ومتجر مايكروسوفت.

وظهرت الآن المزيد من التفاصيل حول المبادرة، مما يعطينا فكرة أفضل عن كيفية عمل كل شيء.

ويسمح Project Latte لمطوري التطبيقات بإحضار تطبيقات أندرويد إلى ويندوز 10 مع القليل من التغييرات في التعليمات البرمجية.

ويرسل المطورون التطبيقات من خلال حزم متجر مايكروسوفت مثل MSIX، ويقال إن المشروع يعمل من خلال نظام ويندوز الفرعي للينكس WSL.

ويُزعم أن مايكروسوفت تحتاج إلى توفير نظام أندرويد الفرعي الخاص بها لتشغيل تطبيقات أندرويد.

كما يقال إن Project Latte يفتقر إلى دعم خدمات Google Play، لذلك تحتاج التطبيقات التي تتطلب أي واجهة برمجة تطبيقات تقدمها خدمات Google Play إلى التحديث لضمان عمل الوظائف المناسبة عبر ويندوز 10.

وقد لا تعمل التطبيقات بشكل صحيح دون دعم خدمات Google Play أو قد تعاني بعض الوظائف من مشاكل، مثل عدم وجود إشعارات دفع.

ومن المحتمل أن تحتاج التطبيقات إلى إعادة التحويل البرمجي لمعالجات x86 ما لم تنفذ مايكروسوفت نوعًا من طبقة التوافق أو المحاكاة.

ويمكن لمستخدمي ويندوز حاليًا تشغيل تطبيقات أندرويد عبر أجهزة الحاسب من خلال تطبيق Your Phone، لكن تقتصر الخدمة في الوقت الحالي على مستخدمي سامسونج.

وفي حين أن هذه الخدمة مناسبة، فإن تقديم خيارات أصلية للمستخدمين دون الحاجة إلى هاتف ذكي معين يمكن أن يوفر للمستخدمين تجربة محسنة كثيرًا ويحتمل أن تعزز منصة ويندوز.

وقد يجعل المشروع الجديد نظام التشغيل ويندوز منافسًا مباشرًا لنظام التشغيل كروم من جوجل، الذي يمكنه تشغيل تطبيقات أندرويد ولينكس.

وتدعم مايكروسوفت حاليًا العديد من المنصات للتطبيقات، ومن ضمنها PWA و UWP و Win32 و Linux، ويمكن أن تؤدي إضافة تطبيقات أندرويد إلى جعل ويندوز نظام تشغيل عالمي.

وتدعي المعلومات أن مايكروسوفت تأمل في الإعلان عن Project Latte في العام المقبل، ويمكن أن تجعله متاحًا كجزء من إصدار خريف 2021 من ويندوز 10.

المصدر: البوابة العربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى