شاحنة لجمع "قمامة الفضاء" قريبا.. ما أهميتها؟ (فيديو)

شاحنة لجمع "قمامة الفضاء" قريبا.. ما أهميتها؟ (فيديو)
شاحنة لجمع "قمامة الفضاء" قريبا.. ما أهميتها؟ (فيديو)

أعلنت سويسرا عن التوصل إلى اتفاق مع وكالة الفضاء الأوروبية لتمويل مشروع إنشاء "شاحنة" لجمع "قمامة الفضاء".

وستقوم الوكالة بتمويل شركة ناشئة في سويسرا بأكثر من 100 مليون دولار، لإنجاح المشروع الذي بات ضروريا في ظل امتلاء مدارات الأرض ببقايا الأقمار الاصطناعية و"فضلات" الصواريخ.

وبحسب موقع "إذاعة سويسرا العالمية" فإن تلك البقايا تشكل خطرا على المهام الفضائية، إذ دق أول ناقوس جدي للخطر عام 2009، عندما اصطدم القمر الاصطناعي التجاري الأمريكي "إيريديوم 33" بسرعة تقدر بحوالي 42000 كيلومتر في الساعة بالقمر الاصطناعي العسكري الروسي "كوسموس 2251". 

وتفتت على إثر ذلك كلا القمرين الاصطناعيين إلى ما يزيد على 600 قطعة من الحطام المعدني، الذي انطلق خلال الفضاء بسرعة تزيد على عشرين ضعف سرعة طلقة الرصاص.

ومنذ ذلك الحين افتعلت بعض الحوادث المتعمدة؛ فبهدف تجربة الصواريخ الفضائية قام الروس والأمريكان والصينيون والهنود بتحطيم جميع أقمارهم الاصطناعية أو بعض منها، وفق المصدر ذاته.

وقد خلفت هذه الانفجارات عدة آلاف من المخلفات الاصطناعية بالمدار الفضائي، إضافة إلى فضلات إرسال أقمار اصطناعية ومهام فضائية، وجميعها بالمجمل قد تصبح خطرا يهدد كل مركبة فضاء، بل وحتى محطة الفضاء الدولية نفسها.

وبين عامي 2012 و2019، تبلور في سويسرا مشروع شركة "كلير سبيس" الناشئة.

والعام الماضي، أعلنت الوكالة الأوروبية للفضاء عن موافقتها على تمويل الشركة السويسرية من بين 13 مرشحا، كان من بينها عدة شركات أوروبية عملاقة.

وطبقا للخطة الموضوعة سينطلق "كلير سبيس 1" الفضائي عام 2025 على قمة أحد صواريخ "فيغا" الأوروبية. وتكمن مهمته في: جمع نفايات الحديد من الفضاء وإعادتها لتدخل في المجال الجوي للأرض، حيث ستنصهر متحولة إلى زخات من الشهب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى