آبل تطور جهاز بشاشة قابلة للطي بقياس 20 إنشًا

آبل تطور جهاز بشاشة قابلة للطي بقياس 20 إنشًا
آبل تطور جهاز بشاشة قابلة للطي بقياس 20 إنشًا

تعمل شركة آبل على تطوير جهاز يتضمن شاشة قابلة للطي بقياس 20 إنشًا، التي وصفها الصحفي مارك جورمان بأنها جهاز ماك بوك أو آيباد هجين في رسالة إخبارية Power On.

ويقول جورمان إن الشركة تستكشف إمكانية وجود جهاز قابل للطي من هذا النوع. ويدعم ذلك تصريحات روس يونغ، الرئيس التنفيذي والمحلل في Display Supply Chain Consultants.

ولفت يونغ الانتباه في الأسبوع الماضي إلى خطط آبل المفترضة لتطوير جهاز بشاشة كبيرة قابلة للطي، وقد أضاف جورمان مزيدًا من العمق إلى هذه الإشاعة.

ويدعي جورمان أن الجهاز يحتوي على شاشة مزدوجة تلغي الحاجة إلى لوحة مفاتيح فعلية ولوحة تتبع – يكون التنقل والكتابة عبر الجهاز قائمًا على شاشة اللمس بالكامل.

وفيما يتعلق بتاريخ الإصدار المحتمل، يستشهد جورمان بتنبؤ يونغ لعام 2026، في نفس الوقت تقريبًا الذي يشاع عن إطلاق سيارة آبل.

ولقد قامت شركة لينوفو بشيء مشابه مع ThinkPad X1 Fold، الذي يتميز بشاشة بقياس 13 إنشًا تطوى في المنتصف لتصبح حاسب محمول بشاشة تعمل باللمس. ولكن لينوفو لم تتقن التكنولوجيا بعد.

ومع إصدار محتمل يعود تاريخه إلى عام 2026، فإن آبل تمتلك وقتًا طويلاً لتصحيح الأمور إذا كانت تطور بالفعل الجهاز القابل للطي.

آبل تخطط للكشف عن iPhone SE 5G في شهر مارس

كانت صناعة التكنولوجيا تطالب لسنوات بجهاز آيفون منخفض التكلفة يستهدف الأسواق الناشئة. ويمكن لجهاز بسعر 200 دولار أن يحقق نجاحات في مناطق مثل إفريقيا وأمريكا الجنوبية وأجزاء من آسيا التي تعد حاليًا معاقل أندرويد.

ومن شأن ذلك أن يسمح للشركة بتسجيل المزيد من العملاء للحصول على الخدمات. ويجعل ذلك جهاز آيفون المنخفض التكلفة مربحًا جدًا للشركة على المدى الطويل. ولكن الشركة ابتعدت حتى الآن عن هذا النهج.

ولكن عندما تطرح آبل إصدار 5G من iPhone SE، فإن الشركة لديها فرصة كبيرة لإجراء تغيير. ومن المفترض أن يأتي الجهاز الجديد في وقت مبكر من شهر مارس.

ويمكن أن تحقق الشركة المزيد من عائدات الخدمات الطويلة الأجل وتضيف أشخاصًا إلى نظامها البيئي. وذلك من خلال توسيع قاعدة مستخدميها باستخدام آيفون المنخفض التكلفة.

وقد يكون هؤلاء الأشخاص أكثر استعدادًا لتجربة AirPods أو Apple Watch أو جهاز آيفون الرائد لاحقًا. ويمكن لمثل هذا الجهاز أن يساعد الشركة بشكل كبير في الهند.

وتحدثت الشركة ذات مرة عن الدولة باعتبارها التالية. ولكن آيفون كافح من أجل الحصول على موطئ قدم.

وتشير بيانات البحث إلى أن آيفون لديه أقل من 5 في المئة من السوق في الهند. ولكن جهازًا بقيمة 199 دولار يمكن أن يغير ذلك.

آبل قد تحقق تريليون دولار من الإيرادات بحلول عام 2030

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى