أخبار عاجلة
اليمن | اليمن.. مسودة قرار بريطاني تدين صواريخ الحوثي -
الحريري لن يستجيب لرغبة “حزب الله” -
تنازل الأطراف يحل العقدة الحكومية -
باسيل سعى إلى سحب زوجة الصفدي   -
إرجاء إعلان جبل الريحان محمية: 6 أشهر إضافية للمرامل! -
كهرباء زحلة: الفاتورة عادت فاتورتين لكن “بسعر أقل” -

عِلم تطلق 5 خدمات رقمية مبتكرة خلال جيتكس 2018

عِلم تطلق 5 خدمات رقمية مبتكرة خلال جيتكس 2018
عِلم تطلق 5 خدمات رقمية مبتكرة خلال جيتكس 2018

التزاماً منها بنقل وتصدير ثروتها المعرفية والتقنية، أطلقت شركة عِلم Elm الرائدة في الحلول المبتكرة والمملوكة لصندوق الاستثمارات العامة، خمس خدمات رقمية مبتكرة خلال أسبوع جيتكس للتقنية 2018، الذي انطلقت فعالياته اليوم صباحًا في مدينة بدولة العربية المتحدة، وتمثل الخدمات الجديدة إضافة هامة للجهود الرامية إلى تمكين القطاعين الحكومي والخاص من مواكبة التطور التكنولوجي محلياً ودولياً، في الوقت الذي تتجه فيه منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بخطى ثابتة باتجاه التحول الرقمي وسط التوقعات بوصول حجم الإنفاق الإقليمي على تقنية المعلومات إلى 155.36 مليار دولار خلال العام الجاري.

وحظيت الخدمات المتكاملة الجديدة باهتمام واسعة من الزوار والعارضين ضمن قطاع تقنية المعلومات والاتصالات، الذين ثمنوا جهود الشركة لتقديم خدمات متكاملة ذات مزايا تنافسية وخصائص متطورة قائمة على الابتكار، والذي يعتبر أحد القيم المؤسسية الجوهرية لشركة عِلم.

واستعرضت عِلم مزايا خدمة تطبيق “إشارة” التي تسهم في رفع مستوى الكفاءة في التواصل مع فئة الصم عند إتمام المعاملات الرسمية، حيث تمكن الجهات المستفيدة من توفير الترجمة الفورية لفئة الصم من عملاءها، ما يضمن لهم الاستقلالية التامة في إجراء المعاملات عبر قناة اتصال مباشرة تتواءم ومتطلباتهم الخاصة.

وتتميز الخدمة بمنصة محادثة مرئية آمنة تركز على جودة الصورة أكثر من جودة الصوت على عكس ما تقدمه الشركات العالمية، وذلك حرصاً على تمكين المستخدمين من التقاط كل حركة إشارية مع مراعاة الخصوصية النسائية بتوفير مترجمات لغة إشارة.

وأطلقت عِلم مشروع القوى الميدانية الرقمية، الذي يكتسب أهمية عالية لدوره في زيادة مستوى الاحترافية في العمل من خلال رفع كفاءة أعمال الرقابة مع ضمان الالتزام في المنشآت الصحية والتجارية باستخدام أحدث الابتكارات التقنية، بما يساهم في توفير بيئة صحية ومتطورة تحقق رضا المجتمع والمتعاملين.

وينطوي المشروع على تنفيذ مهام رقابية وتفتيشية وخدمية تقدم لغرض معين وتحدد بحسب مسؤوليات القطاع أو الجهة الحكومية المسؤولة عن فريق العمل الميداني، والتي تتنوع بين التفتيش الشامل والنوعي والمحدد، ويشمل المشروع خدمات عدة أبرزها الزيارة الرقابية وإدارة الحشود وزيارات ميدانية بغرض الترخيص وزيارات تخصصية ومسح ميداني، باستخدام تقنيات متطورة تشمل منصة القوى الميدانية، نظام التفتيش والرقابة، نظام إدارة الاسطول ونظام المتابعة والتقارير.

وشهد أسبوع جيتكس للتقنية 2018 أيضاً الكشف عن خدمة وتطبيق “المفتش الإلكتروني”، والتي تعتبر خدمة سحابية متكاملة لإدارة عمليات التفتيش الميداني للجهات الحكومية والشركات الخاصة، ما يسهم في رفع مستوى جودة التفتيش وتسهيل عملية توزيع ومتابعة المهام وفق أعلى معايير الدقة والكفاءة، مع الحد من التكاليف التشغيلية.

وتدعم الخدمة الجديدة مسار التحول الرقمي من خلال التخلص من الإجراءات الورقية، إلى جانب مزاياها التفاعلية والتقنية التي تشمل نظام الأرشفة التلقائي والمتابعة المباشرة لعملية التفتيش وحفظ البيانات في حال عدم توفر اتصال بالإنترنت وغيرها.

وتتمثل الخدمة الخامسة والأخيرة في تطبيق “Car Sharing”، الذي يتيح استئجار سيارة واستخدامها مباشرة من أي مكان، مع عملية التفويض لقيادة السيارة تحت مسؤولية السائق ودون الحاجة لأي أوراق أو مستندات مع ميزة الدفع على قدر الاستخدام، ويمكن لمستخدمي التطبيق التمتع بتجربة القيادة وترك السيارة في أي مكان عقب الانتهاء منها.

واستحوذت خدمة تطبيق “موجز” على اهتمام لافت كونها خدمة رقمية تعمل على تسهيل الوصول إلى معلومات وافية عن السيارات المستعملة منذ تاريخ دخولها إلى السعودية، ما يساعد المستخدمين في اتخاذ قرار الشراء بناءاً على معلومات موثوقة ومتكاملة من مصادر وجهات معتمدة، ووفق تقارير تشمل مواصفات السيارة وعدد الملاك السابقين وتاريخ الحوادث وسجلات التأمين وسجلات الصيانة وغيرها.

وتتفرد الخدمة بميزتين متطورتين، أولهما “مؤشر الأسعار” الذي يساعد في توقع سعر البيع في السوق استناداً إلى معلومات حول المبيعات الحقيقة للمركبات المستعملة في السوق السعودية، و”حاسبة الأسعار” التي تدعم قرار اختيار المركبات عبر اقتراح عدد من المركبات المناسبة بعد إدخال معايير البحث، مثل الميزانية المحددة وتاريخ الصنع.

وتكمن أهمية الخدمة في دورها في رفع مستويات الثقة والشفافية في سوق السيارات المستعملة، مع تعزيز جودة السيارات المستعملة عبر تشديد الرقابة والتقيد بالصيانة والقيادة الواعية، فضلاً عن زيادة مستوى التقييم العادل لسعر السيارة عند الرغبة في بيعها.

ويجدر الذكر بأن عِلم، التي تضم كفاءات وطنية على درجة عالية من التميز والاحترافية، تتمتع بعلاقات متينة مع كبرى المؤسسات الحكومية والخاصة، ويدعم ذلك مكانتها الرائدة كإحدى شركات التقنية الرائدة في مجال تطوير خدمات متكاملة وحلول مبتكرة، بما في ذلك الخدمات والمنتجات الإلكترونية الرقمية، والحلول التدريبية والاستشارية، وحلول تقنية المعلومات.

وتقدم الشركة خدمات الدعم الإداري والمساندة وفق معايير احترافية ترقى إلى مستوى تطلعات العملاء، مقدمة مساهمات قيمة على صعيد بناء القدرات الوطنية وتحديث البنية التحتية التقنية.

المصدر: البوابة العربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى فيسبوك تفقد المزيد من المستخدمين في أوروبا مع استمرار نموها