آبل تعترف بمشكلة انحناء بعض أجهزة آيباد برو

آبل تعترف بمشكلة انحناء بعض أجهزة آيباد برو
آبل تعترف بمشكلة انحناء بعض أجهزة آيباد برو

اعترفت شركة آبل بأن بعض أجهزة حواسيبها المحمولة آيباد برو iPad Pro تعاني من مشكلة الانحناء، لكنها تقول أن العيب ضمن المنتج البالغة تكلفته حوالي 800 دولار أمريكي طبيعي، وكانت الشركة قد أصدرت أجهزة آيباد برو الجديدة في شهر أكتوبر/تشرين الأول، وظهرت منذ ذلك الحين العديد من التقارير التي تحدثت عن إمكانية انحناء الأجهزة بسهولة تحت الضغط، لتؤكد الآن الشركة المصنعة لهواتف آيفون أن بعض نماذج 2018 من أجهزة آيباد برو لديها انحناء طفيف في هيكل الألومنيوم.

ووفقًا للشركة فإن هذا العيب في هيكل الجهاز هو أحد الآثار الجانبية العادية لعملية التصنيع، ولا ينبغي أن يؤثر على أدائه، وقالت آبل إن الانحناء الثانوي في الهيكل لن يزداد سوءًا مع مرور الوقت، ولا يعتبر عيبًا، وأضافت أن الانحناء يرجع إلى عملية التبريد التي تشمل مكونات الألومنيوم والبلاستيك ضمن أجهزة آيباد برو، مع الإشارة إلى أن شركة سامسونج قدمت نفس التبرير المتعلق بالآثار الجانبية لعملية التصنيع عندما بدأت بطاريات هاتف Galaxy Note 7 بالانفجار.

وتؤثر مشكلة الانحناء على كل من آيباد برو 11 إنش البالغة تكلفته 799 دولار أمريكي وآيباد برو 12.9 إنش والذي قد يكلف ما يصل إلى 1899 دولار أمريكي لإصدار 1 تيرابايت مع ميزات إضافية أخرى، وتمت مشاركة العديد من مقاطع الفيديو والصور عبر المستخدمين بعد إطلاق جهاز آيباد برو، والتي أظهرت وجود انحناء بسيط ضمن أجهزتهم، ولكنه ملحوظ على طول الهيكل.

فيما حصل أحد مقاطع الفيديو المنشورة على من قبل المستخدم JerryRigEverything على اهتمام كبير بعد أن أظهر أن جهاز آيباد برو قابل للانحناء والكسر من خلال القليل من الضغط، ومع ذلك، فقد وصف آخرون مقطع الفيديو بأنه حيلة، وذلك بالنظر إلى أن العديد من الأجهزة اللوحية سوف تنكسر تحت نفس القدر من الضغط إذا كنت تنوي ثنيها، وليس فقط أجهزة شركة آبل.

وأفاد بعض المستهلكين في المنتديات عبر الإنترنت أن جهاز آيباد برو يعاني من مشكلة انحناء بسيطة بعد الاستخدام العادي أو وضعه في حقيبة ظهر ودون أي سوء معاملة أو سقوط غير مقصود، الأمر الذي لا يتطابق مع تفسير الآثار الجانبية لعملية التصنيع من قبل آبل، فيما قال آخرون إن أجهزة آيباد برو الخاصة بهم كانت منحنية إلى حد ما عندما أخرجوها من الصندوق.

وقد كتب أحد المستخدمين في منتدى MacRumors: “لقد أدركت اليوم أن جهازي يعاني من انحناء طفيف. حدث الانحناء خلال أقل من أسبوع. لقد كان الجهاز موجودًا ضمن حقيبتي بعد السفر من أجل قضاء عطلة نهاية الأسبوع. أشعر بخيبة أمل كبيرة من مدى سهولة حدوث الانحناء”.

وجرى تزويد الشركة بأجهزة آيباد برو التي تعرض هيكلها المعدني للانحناء من أجل أن يتمكن فريق الشركة الهندسي من التحقيق في المشكلة، ووفقًا للتقارير، فقد تكون المشكلة أكثر وضوحًا في نموذج LTE لجهاز آيباد برو بسبب الشريط البلاستيكي الذي يقسم خط الهوائي إلى قسمين، ولم تقل شركة آبل أن العيب الملموس يقتصر على النموذج الخلوي، ومع ذلك يزعم بعض المشترين لنموذج Wi-Fi أنهم قد واجهوه.

وقالت آبل إن المخاوف من الصلابة الهيكلية لأجهزة آيباد برو لا أساس لها من الصحة، ومن غير الواضح ما إذا كان المستخدمون الذين يشترون جهاز آيباد برو القابل للانحناء يستطيعون استبداله أو إعادته بدون مشاكل، كما قد يعتبر اعتراف آبل الجديد بمثابة مثال آخر على مشكلاتها المتزايدة في ضمان الجودة، حيث واجهة الشركة انتقادات متزايدة حول تراخيها فيما يتعلق بتصميم وجودة إنتاج منتجاتها من خطوط الهوائي إلى لحام وحدات التحكم باللمس بشكل سيئ.

وكانت شركة آبل قد واجهت مشكلة مشابهة تتعلق بانحناء الأجهزة مع هاتف iPhone 6 Plus في عام 2014، ورفض آبل الاعتراف علنًا بوجود مشكلة الإنحناء ضمن تشكيلة هواتف iPhone 6 حتى شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2016، حيث وافقت حينها على إصلاح الهواتف التي تعاني من مشكلة اللمس مقابل 149 دولار بدلاً من 349 دولار التي كانت محددة مسبقًا، دون إشارتها إلى أنها أجرت تغييرات هندسية لمعالجة المشكلة.

المصدر: البوابة العربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى