مايكروسوفت تعيد إحياء كاميرا Kinect

مايكروسوفت تعيد إحياء كاميرا Kinect
مايكروسوفت تعيد إحياء كاميرا Kinect

أعادت شركة إحياء كاميرا Kinect في إطار مشاركتها في المؤتمر العالمي للجوال MWC 2019 بمدينة الإسبانية، وذلك عبر كشفها النقاب عن Azure Kinect DK، وهي نظام إدراك شامل لحلول الرؤية الحاسوبية والكلام، بحيث تجمع الأدوات بين جميع أجهزة الاستشعار الخاصة بالشركة في مكان واحد.

ويعد الجهاز بمثابة نظام كاميرا جديد للمؤسسات يعمل على الاستفادة من تقنية التصوير ثلاثية الأبعاد الخاصة بشركة مايكروسوفت لإنشاء كاميرا ثلاثية الأبعاد للشركات، مما يمنح الأعمال التجارية طريقة لالتقاط عمق الاستشعار والاستفادة من حلول Azure لجمع البيانات.

وكانت كاميرا Kinect قد ظهرت في الأصل قبل 9 سنوات كملحق لاستشعار الحركة لمنصة إكس بوكس ​​360 Xbox، بحيث مكنت المستخدم من التحكم بالألعاب باستخدام اليدين أو الجسم.

وفي حين كان الملحق ناجحًا في البداية، لكن تقديمه بتلك الطريقة إلى جانب نقص الألعاب التي تستخدمه ضمن منصة إكس بوكس ون Xbox One أجبر الشركة على إعادة التفكير في النهج الكامل الخاص بجهاز Kinect.

ويجمع النظام الجديد Azure Kinect بين مستشعر عمق وكاميرا عالية الوضوح ومجموعة ميكروفونات مكانية، مما يحول النظام إلى جهاز ذكي يفهم الأشخاص والبيئة ويرى ويسمع مستويات عالية من التفاصيل، إلى جانب تفسير المدخلات.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وتحتوي وحدة الكاميرا الجديدة على مستشعر عمق مع مناظر واسعة أو ضيقة، ويتوقف هذا على حالة الاستخدام، حيث تسعى منصة مطوري البرامج الجديدة التي تعمل بواسطة Azure إلى تحسين تجارب إنترنت الأشياء.

ووفقًا لقائمة الشركة الرسمية، فإن مجموعة مطوري Azure Kinect تحتوي على كاميرا عمق بدقة 1 ميجابيكسل الأفضل في فئتها (1024×1024 بيكسل)، ومجموعة دائرية من الميكروفون بزاوية 7 درجات، وكاميرا RGB بدقة 12 ميجابيكسل.

كما يحتوي النظام على مستشعر توجيه لبناء رؤية حاسوبية متطورة ونماذج كلام، بالإضافة إلى مجال عرض قابل للتغيير، ويعمل مع مجموعة من أنواع الحوسبة، بحيث يمكن استخدامه لتوفير فهم بانورامي للبيئة.

وأوضحت مايكروسوفت وجود عدد من الشركات الشركاء التي بدأت بالفعل في اختبار هذه التكنولوجيا، بما في ذلك داتامش Datamesh وأوكافيرا Ocuvera وأفا Ava، مما يمثل قطاعًا مثيرًا للاهتمام من الشركات.

وتريد الشركة أن تجعل إنشاء التطبيقات المدعومة بالذكاء الاصطناعي أبسط باستخدام مجموعة أدوات تطوير جديدة تسخر قوة كل من Azure و HoloLens معًا.

ويتمحور الإعلان عن النظام الجديد إلى حد بعيد حول قوة خدمات Azure والذكاء الاصطناعي لإنشاء أنظمة أكثر ذكاء، ويمكن استعمال المستشعر بشكل منفرد أو مقترن مع مستشعرات Azure Kinect الأخرى لإنشاء خريطة ثلاثية الأبعاد للغرفة.

ويكلف Azure Kinect DK حوالي 399 دولار أمريكي، ويمكن للمطورين طلبه مسبقًا منذ الآن، على أن يتوفر في والصين في البداية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى