الشرطة تقتحم مكتب زعيم المعارضة الروسية

الشرطة تقتحم مكتب زعيم المعارضة الروسية
الشرطة تقتحم مكتب زعيم المعارضة الروسية

أظهرت لقطات بثها على الإنترنت مؤيدون لزعيم المعارضة الروسية أليكسي نافالني، أن الشرطة اقتحمت مكتبه في موسكو اليوم الأحد وبدأت استجواب أشخاص فيه.

وكتب رومان روبانوف -وهو من مؤيدي نافالني- على أن الشرطة قالت إنها تتحقق من بلاغ عن وجود قنبلة في المكتب.

وقالت كيرا يارميش -وهي متحدثة باسم نافالني- إن الشرطة وصلت إلى مقره صباح اليوم الأحد وحاولت اقتحام المكتب.

وأظهرت نشرها مؤيدون لنافالني على الإنترنت نحو 14 شرطيا وهم يقفون أمام باب مكتبه. وقالت يارميش إنها اعتقدت أن المداهمة تهدف إلى إغلاق عمل أستوديو للبث التلفزيوني داخل المقر.

وبدأ مئات من مؤيدي نافالني الاستعداد للاحتجاج في عموم البلاد على السلطات اليوم الأحد، لدعوة الناخبين لمقاطعة التصويت في الانتخابات الرئاسية المقررة في 18  مارس/آذار القادم.

وكان نافالني دعا الروس إلى مجابهة السلطات الروسية وتنظيم احتجاجات في البلاد ومقاطعة الانتخابات الرئاسية القادمة. وقد جرت الاستعدادات لإجراء الاحتجاجات في أكثر من مئة مدينة روسية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى