المؤتمر الوطني الإفريقي يتصدر الانتخابات التشريعية في جنوب إفريقيا

المؤتمر الوطني الإفريقي يتصدر الانتخابات التشريعية في جنوب إفريقيا
المؤتمر الوطني الإفريقي يتصدر الانتخابات التشريعية في جنوب إفريقيا

بريتوريا: تصدر المؤتمر الوطني الإفريقي الذي يتولى منذ 1994 الحكم في جنوب افريقيا، نتائج الانتخابات التشريعية، كما تفيد النتائج الأولية الجزئية التي وزعتها الخميس اللجنة الانتخابية المستقلة حول ربع الدوائر في البلاد.

وتفيد هذه الارقام ان المؤتمر الوطني الافريقي، الحزب التاريخي لنلسون مانديلا الذي يحوز الاكثرية المطلقة في الجمعية الوطنية المنتهية ولايتها، حصل على 54،65% من الاصوات.

وحل التحالف الديموقراطي ابرز احزاب المعارضة، في المرتبة الثانية بحصوله على 26،49 % من الاصوات، متقدما بفارق كبير على القوة السياسية الثالثة في البلاد، حزب مقاتلون من اجل الاقتصادية، الذي حصل على 8،7%.

وقد تراجعت شعبية المؤتمر الوطني الافريقي، الذي فاز في كل الانتخابات إثر سقوط نظام التمييز العنصري وإحلال الديموقراطية في 1994 إبان حكم جاكوب زوما (2009-2018) الذي شهد فضائح.

لكن خلفه سيريل رامابوزا الرئيس الحالي للدولة، حدد لنفسه مهمة تقضي ببث ديناميكية جديدة في الحزب، واعدا بالتصدي للفساد والبطالة والتفاوت الاجتماعي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى