بغداد: القوات الأميركية بدأت خفض أعدادها في العراق

بغداد: القوات الأميركية بدأت خفض أعدادها في العراق
بغداد: القوات الأميركية بدأت خفض أعدادها في العراق

أعلن المتحدث باسم ، الاثنين، أن القوات الأميركية بدأت خفض أعدادها في بعد أن أعلنت السلطات العراقية "النصر" على تنظيم #

وقال سعد الحديثي في تصريح لوكالة "أسوشيتد برس": "إن المعركة ضد داعش انتهت، وبالتالي فإن عدد القوات الأميركية سيخفض".

إلى ذلك، أوضح الحديثي أن هذا الانسحاب لا يزال في بدايته، ولا يمكن اعتباره في هذه المرحلة بداية انسحاب نهائي بطبيعة الحال."

وكان لدى أكثر من 5500 جندي في العراق وقت ذروة معركة #الموصل في يوليو عام 2017 أي ما يمثل نصف قوات #التحالف_الدولي في البلاد.

التحالف يرفض التأكيد أو النفي

في المقابل، رفض متحدث باسم التحالف تأكيد أو نفي البدء في تخفيض أعداد القوات. وقال الكولونيل ريان ديلون لرويترز "ننوي إصدار بيان عندما تبدأ القوات في الانسحاب".

وأضاف "استمرار وجود التحالف سيتحدد وفقا للظروف وبما يتناسب مع الحاجة وبالتنسيق مع الحكومة العراقية".

يذكر أن القوات الأميركية كانت وجهت أولى ضرباتها إلى داعش في العراق بداية أغسطس 2014، وواصلت ضرباتها وتواجدها الداعم للقوات العراقية، فيما بعد في حربها ضد التنظيم الإرهابي، الذي استولى على أراض واسعة في العراق في العام 2014 لاسيما مدينة الموصل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى