أخبار عاجلة
اعتصام لموظفي المصارف: “إنه باكورة التحرك” -

أطباء سيفحصون ترمب لمعرفة سبب تلعثمه في خطابه عن القدس

دونالد #ترمب يعاني من حالة تجعله يتلعثم في بعض الأحرف حين يتكلم، كالذي حدث معه في نهاية خطاب ألقاه مساء الأربعاء الماضي، واعترف فيه بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، لذلك قرر الأطباء إخضاعه لفحوصات لمعرفة سبب تلعثمه الذي نشرت "العربية.نت" تقريراً عنه أمس، مرفقاً بفيديو لما تلعثم فيه، خصوصاً حين قال United Shtates بالشين بدل السين في الاسم الإنجليزي للولايات المتحدة، أو حين مد لسانه ثم لفه واسترجعه مقلوباً إلى الوراء، أو حين زاد من عيار "التأنفف" من أنفه للاستنشاق، وبدا يجهد للفظ حرف L بشكل خاص.

وعزت سارة هاكابي التلعثم من جفاف بالحلق، الا أنه كان يتعمد الاطباق على شفتيه أثناء الخطاب وبعد التوقيع على ما اعترف به، فظنوا أنه يخفي بدلة أسنان خانته أثناء الكلام

المتحدثة باسم #البيت_الأبيض، سارة هاكابي ساندرز، هي من أخبرت صحافيين سألوها أمس الخميس عن تلعثمه، بأنه سيخضع في مركز Walter Reed Medical Center بواشنطن "لفحوصات طبية شاملة" في بداية العام المقبل "وسيتم الإعلان عن نتائجها" وفق ما نقل موقع Quartz الإخباري الأميركي، المضيف عنها أيضاً، أن ما ظهر من تعتعة بألفاظه خلال إلقائه الخطاب "سببه جفاف في حلقه، لا غير" طبقاً لاعتقادها.

ربما داء السكري، أو تغيّر طرأ بتركيبة اللعاب

ولجفاف الحلق، المعروف باسم Xerostomiaطبياً، أسباب متنوعة، منها "تعرض الرأس أو الرقبة للإشعاع" بحسب موقع The Oral Cancer Fundation الشارح، طبقاً لما قرأت "العربية.نت" فيه، بأنها حالة "مرتبطة أو لا، بقلة فرز الغدد اللعابية للعاب، وتصيب كبار السن عادة، ربما بسبب كثرة تناولهم للأدوية" معتبراً أنها عادية لمن كان بعمر متقدم.

لحظة مدّ لسانه المتعتع واسترجعه ملفوفا الى الوراء بعد الدقيقة 8 و50 ثانية من الفيديو

إلا أن موقع "ويكيبيديا" المعلوماتي، ذكر أسباباً مختلفة نقلاً عن مصادر أوردها، منها "نقص الماء في الجسم، أو مرض نفساني المنشأ، أو داء السكري، أو تغيّر طرأ على تركيبة اللعاب" مع أن الموقع نفسه يذكر أن معظم اللعاب المفروز من الغدد مكون من الماء.

وبدءاً من آخر دقيقتين بدأ التلعثم

المتحدثة Sarah Huckabee Sandersنفت أيضاً، ما اكتظت به مواقع التواصل، خصوصاً "" ونظيره #فيسبوك الشهيرين، من أن سبب تبلبل الألفاظ "بدلة أسنان يستخدمها ترمب وخانته في نهاية الخطاب" الذي استمر 11 دقيقة، وفيه بدأ التلعثم بعد الدقيقة 8 تقريباً، وفق تقرير "العربية.نت" الخميس، وبعدها بحوالي 50 ثانية نرى ترمب يجهد ليلفظ الكلمات، بل يمد لسانه ثم يرجعه مقلوباً إلى الوراء عند لفظه totally predictable في كلمته التي ألقاها، وأدناه فيديو لخطابه ولتعلثماته في آخر دقيقتين.

التلعثم، المعروف أيضاً باسم "عسر التلفظ" وما شابه، أو Dysarthria باللاتيني، هو حالة عصبية، على حد الوارد عنه في موقع "ويكيبيديا" أيضاً، والشارح أنه "ناتج عن إصابات عصبية في المكونات الحركية بجهاز الكلام الحركي" وتصيب العضلات المساعدة في تكوين الكلام.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الكنيست يخول نتنياهو وليبرمان إعلان الحرب
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة