عريضة سحب الثقة من الغنوشي تصل المجلس.. وموسي: ساعة الحسم دقت

أكد رئيس "الكتلة الديمقراطية" في البرلمان التونسي، هشام العجبوني، أنه "سيتم اليوم الخميس إيداع عريضة لسحب الثقة من رئيس مجلس النواب، راشد الغنوشي، بمكتب الضبط بعد أن تم تجميع 73 إمضاء مطلوباً لتقديم هذه العريضة"، حسب ما نقلته عن وكالة الأنباء التونسية.

من جهته، أكدت رئيسة "كتلة الدستوري الحر" عبير موسي أن المعركة التي يخوضها الحزب "لتخليص من حكم الإخوان"، في إشارة إلى حركة النهضة، قد "دخلت في الربع ساعة الأخير".

رئيسة "كتلة الدستوري الحر" عبير موسي في البرلمان

وقالت موسي، في تجمع مع أنصارها أمام البرلمان التونسي مساء الأربعاء: "إن ساعة الحسم مع منظومة الإخوان قد دقت"، داعيةً مؤيديها إلى "التحلي باليقظة والالتزام بالقانون وعدم السقوط في فخ استفزازات وعنف حركة النهضة"، وفق تصريحاتها التي نقلها فيديو نُشر على صفحتها بموقع "فيسبوك".

وشددت موسي على أن حركة الإخوان في حالة ارتباك وتخبط بسبب المطالبة بسحب الثقة من الغنوشي، مضيفةً: "لقد مروا الآن إلى المرحلة القصوى بالاعتداء على نواب الكتلة وتلفيق التهم لهم.. ولكن نحن لهم بالمرصاد".

يذكر أن النائب عن "كتلة الدستوري الحر" كريم كريفة كان قد أكد لمراسلنا أمس الأربعاء أن "نواباً من حركة إخوان تونس"، وفق تعبيره، قد تعمدوا التهجم والاعتداء على زملائه خلال اعتصامهم في البرلمان.

وإثر ذلك، وجهت الكتلة نداء إلى أنصارها للالتحاق بمقر البرلمان، لمساندتها ودعم تحركها لسحب الثقة من رئيس البرلمان.

وقد رفع الحزب الذين توافدوا على مقر البرلمان عدة شعارات من بينها "لا للإرهاب في مجلس النواب" و"تونس تونس.. حرة حرة.. والإخوان على برا".

وكان نواب "كتلة الدستوري الحر" قد دخلوا في اعتصام مفتوح بمقر البرلمان منذ يوم الجمعة الماضي، معلنين رفضهم لترؤس الجلسات العامة من قبل رئيس البرلمان، راشد الغنوشي، على خلفية أن "شرعيته انتهت"، وفق تصريح رئيسة الكتلة عبير موسي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى