فلسطين | منع المواطنين من اقامة صلاة الجمعة على أراضيهم المهددة بالمصادرة في حارس

فلسطين | منع المواطنين من اقامة صلاة الجمعة على أراضيهم المهددة بالمصادرة في حارس
فلسطين | منع المواطنين من اقامة صلاة الجمعة على أراضيهم المهددة بالمصادرة في حارس

سلفيت- - منعت قوات الاحتلال الاسرائيلي المواطنين من فعالية لإقامة صلاة الجمعة فوق الأراضي المهددة بالمصادرة في قرية حارس شمال غرب سلفيت.

يشار الى أن هذه الفعالية تقام للاسبوع الثامن على التوالي، بدعوة من فصائل منظمة التحرير ومؤسسات محافظة سلفيت وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان، بمشاركة اصحاب الاراضي وعدد من نشطاء السلام وحشد من المواطنين.

ونصب جنود الاحتلال حواجز مشددة وشددوا من اجراءاتهم العسكرية على مدخل ومحيط قرية حارس، فيما انتشرت الشرطة الاسرائيلية والتي باشرت تحرير مخالفات للمواطنين.

وقال عضو المجلس الثوري جمال الديك أن هذه الفعالية جاءت لتأكيد تمسك المواطنين بأراضيهم المهددة بالمصادرة والتي تتعرض للاعتداءات المتكررة من جانب مستوطني مستوطنة "رفافا".

وأكد على ارادة واصرار الشعب الفلسطيني على المضي قدما نحو التحرير واقتلاع الاحتلال والاستيطان.

من جانبه، قال امين سر حركة فتح اقليم سلفيت عبد الستار عواد ان الفعاليات المناهضة للاستيطان مستمرة، رغم منع الاحتلال للمواطنين من الوصول لاراضيهم.

واضاف: "لن يستطيع جيش الاحتلال وقطعان المستوطنين ان يهزوا معنوياتنا جراء الاعتداءات والاغلاقات التي تمارس على ابناء شعبنا".

وشدد على ضرورة تواجد المزارعين وثباتهم في ارضهم لحمايتها من الاحتلال والمستوطنين.

المصدر:

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى