مصر | على وقع أزمة سد النهضة.. رئيس وزراء مصر يزور الخرطوم

مصر | على وقع أزمة سد النهضة.. رئيس وزراء مصر يزور الخرطوم
مصر | على وقع أزمة سد النهضة.. رئيس وزراء مصر يزور الخرطوم

أعلنت السلطات السودانية الخميس أنّ رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي سيصل السبت إلى الخرطوم في زيارة رسمية تتزامن مع التوترات الناجمة عن بناء أثيوبيا سدّ النهضة على نهر النيل الأزرق.

وقالت وكالة الأنباء السودانية الرسمية "سونا" إنّ مدبولي سيزور الخرطوم "على رأس وفد يضمّ وزراء الريّ والموارد المائية والكهرباء والطاقات المتجدّدة والصحة والتجارة والصناعة وعدد من كبار المسؤولين في وزارات النقل والتعليم".

وأضافت أنّ الزيارة ستستغرق يوماً واحداً وسيتمّ خلالها "بحث التعاون في كافة المجالات الربط الكهربائي والطرق وربط السكة حديد والتعليم العالي والتجارة والصناعة".

وستكون هذه أول زيارة لرئيس الوزراء المصري إلى السودان منذ تشكيل الحكومة الانتقالية في الخرطوم في 2019. وكانت الخرطوم طلبت الإثنين تأجيل المفاوضات بشأن سدّ النهضة لمدة أسبوع لاجراء مشاورات داخلية.
وسدّ النهضة الذي تبنيه أثيوبيا على النيل الأزرق منذ 2011 أصبح مصدر توتر شديد بين أديس أبابا من جهة والقاهرة والخرطوم من جهة ثانية. ويتوقع أن يصبح هذا السد أكبر منشاة لتوليد الطاقة الكهربائية من المياه في إفريقيا.

ومنذ 2011، تتفاوض الدول الثلاث للوصول إلى اتّفاق حول ملء السدّ وتشغيله، لكنها رغم مرور هذه السنوات أخفقت في الوصول إلى اتّفاق.

وترى إثيوبيا أن السد ضروري لتحقيق التنمية الاقتصادية، في حين تعتبره تهديداً حيوياً لها إذ إن نهر النيل يوفّر لها أكثر من 95% من احتياجاتها من مياه الري والشرب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى