أوروبا تستخدم القوة لردع تركيا

أوروبا تستخدم القوة لردع تركيا
أوروبا تستخدم القوة لردع تركيا

 

شدد الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، اليوم الأحد، على ضرورة استخدام قوة الاتحاد لردع ، معتبرا أن العقوبات ستكون إحدى وسائل الردع.

وأضاف بوريل أن “تركيا وروسيا تريدان إحياء إمبراطوريات الماضي”.

قبيل ذلك اعتبر دبلوماسي أوروبي أن “القمة الأوروبية المقبلة ستبحث آليات العصا والجزرة للتعامل مع تركيا”. وأضاف أن “رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل أبلغ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان آليات العقوبات وعرض الحوار الشامل. كما دعاه إلى خفض التوتر ووقف الأعمال الاستفزازية”.

واقترح رئيس المجلس الأوروبي مؤتمرا متعدد الأطراف لحل الأزمة في شرق المتوسط.

وأعلن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، أن المجلس الأوروبي المقرر عقده في نهاية أيلول سيخصص في المقام الأول للمسألة التركية والتوتر في شرق البحر المتوسط، خاصة درس فرض عقوبات على أنقرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى