أخبار عاجلة
لماذا يسيل أنفك عندما يبرد الطقس؟ -
مولر يوجه اتهامات جديدة بقضية التدخل الروسي -
لبنان ينتظر ما في جعبة ساترفيلد -
كاريكاتور اليوم -
روحية الأرثوذكسي تتحكّم بالانتخابات -
"متحدون": لا تراجع قبل توقيف كبار المرتكبين -

ميليشيات الحوثي تزعم أن نجل شقيق صالح.. حي

كشف أحد مشايخ قبيلة #خولان اليمنية عن أسباب الاشتباكات التي اندلعت بين قبيلتهم وميليشيات #الحوثي الانقلابية، في وقت متأخر من مساء الأحد.

وأفاد أن ، التي حاصرت منزل الشيخ محمد علي الغادر، شيخ خولان، تطالبه بتسليم نجل شقيق الرئيس السابق الراحل وقائد حمايته الخاصة، العميد #طارق_محمد_صالح، والذي قاد المواجهات ضدها في ، مؤكدا أن مصرون على أنه موجود في خولان ولم يقتل مع عمه الرئيس السابق، كما نشرت وسائل إعلام  .

وأكدت قيادات المؤتمر مقتل العميد طارق صالح قبيل اغتيال الرئيس السابق صالح، مشيرة إلى أن الرئيس السابق صلى على العميد طارق صلاة الجنازة، قبيل أن يلقى مصرعه على أيدي الحوثيين أيضا.

واستنفرت قبائل خولان للوقوف مع الشيخ محمد علي الغادر، ودمرت، وفق معلومات أولية، 8 أطقم تابعة لميليشيات الحوثي، التي دفعت بتعزيزات إضافية ولا تزال الاشتباكات مستمرة حتى وقت متأخر من ليل الأحد- الاثنين.

جثة الرئيس السابق صالح

وكانت مصادر قبلية، ذكرت في وقت سابق، أن ميليشيات الحوثي تحاول القبض على الشيخ محمد الغادر أو إعلانه الاستسلام لها وتسليم أسلحته، وذلك استباقا لفتح اليمني والتحالف العربي بقيادة # لجبهة خولان باتجاه تحرير العاصمة صنعاء، حيث تعد خولان البوابة الشرقية للعاصمة.

وذكرت المصادر أن الحوثيين متوجسين من وقوف الشيخ محمد الغادر ومشايخ خولان إلى جانب الشرعية اليمنية في معركتها لتحرير صنعاء، وذلك ردا على قتل الحوثيين للرئيس السابق.

وناشدت المصادر القبلية، الحكومة الشرعية والتحالف العربي بقيادة السعودية بالوقوف الى جانب قبائل خولان في معركتهم ومعركة جميعا ضد ميليشيات الحوثي ومشروعها الإيراني.

وكان الشيخ محمد الغادر أحد الوجاهات القبلية التي عملت في لجان الوساطة سابقا بين صالح والحوثيين، ومعروف بولائه للرئيس السابق الذي قتله الحوثيون الأسبوع الماضي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى يهود بواشنطن يتضامنون مع عهد التميمي

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة