بوتين وأردوغان يحذران من تصاعد التوتر عقب قرار ترمب

بوتين وأردوغان يحذران من تصاعد التوتر عقب قرار ترمب
بوتين وأردوغان يحذران من تصاعد التوتر عقب قرار ترمب

حذر الرئيس الروسي #فلاديمير_بوتين، والتركي رجب #، الاثنين، خلال مؤتمر صحافي مشترك عقداه في انقرة، من ان اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لاسرائيل ينذر بتصاعد التوتر في الشرق الاوسط.

وقال بوتين، الذي زار مساء الاثنين انقرة حيث التقى اردوغان: "ان وتركيا تعتقدان معا ان هذا القرار  لا يساعد على استقرار الوضع في الشرق الاوسط، بل على العكس يزعزع وضعا معقدا اصلا".

من جهته، ذكر اردوغان ان " تصب الزيت على النار، وترى في هذه العملية فرصة لزيادة الضغط والعنف ضد الفلسطينيين"، موضحا انه وبوتين لديهما "مقاربة متشابهة" بهذا الصدد.

وكان بوتين دعا في وقت سابق الاثنين في الى "استئناف فوري للمفاوضات المباشرة الفلسطينية الاسرائيلية حول كافة القضايا المتنازع عليها بما فيها وضع #"، بحسب ترجمة فورية الى العربية لتصريحاته باللغة الروسية.

وندد اردوغان خلال المؤتمر الصحافي مجددا بالممارسات الاسرائيلية ضد الفلسطينيين في القدس، متهما اسرائيل بانها حولت المدينة المقدسة "الى سجن للمسلمين ولاتباع الديانات الاخرى".

وأضاف: "لن يكون بامكانهم غسل ايديهم من الدماء التي تلطخها"، مؤكدا "ان الكفاح لن يتوقف قبل اقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".

وأعلن اردوغان ان قمة لمنظمة التعاون الاسلامي ستعقد الاربعاء في اسطنبول، وانها ستشكل "منعطفا" في التحرك لمواجهة قرار الرئيس الاميركي الاعتراف بشكل احادي بالقدس عاصمة لاسرائيل.

وأثناء المؤتمر الصحافي، الاثنين، شدد بوتين على تعزيز مجالات التعاون بين أنقرة وموسكو.

وأعلن أردوغان أن تتشارك رؤية موحدة مع روسيا بشأن الأزمة في ، كاشفا أن الخطوة التالية ستكون عقد اجتماع قريبا مع بوتين في منتجع سوتشي الروسي لمناقشة تطورات الملف.

ووصل بوتين، الاثنين، إلى أنقرة للقاء نظيره التركي أردوغان بعد زيارتين إلى سوريا و #. وبحث الزعيمان  تطورات الأوضاع في سوريا والشرق الأوسط وكذا العلاقات الثنائية.

والتقى بوتين وأردوغان عدة مرات هذا العام، وعادة ما يجريان محادثات هاتفية، حيث يلعبان بالتعاون مع دور الوسيط لحل .

وكانت العلاقات بين البلدين شهدت توترا بعد إسقاط تركيا مقاتلة روسية اخترقت مجالها الجوي عام 2015، لكنهما تجاوزا الأزمة، وفقا لوكالة أسوشيتدبرس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى