مغردون سوريون: العنجهية الروسيّة تفضح طاغية الشام

مغردون سوريون: العنجهية الروسيّة تفضح طاغية الشام
مغردون سوريون: العنجهية الروسيّة تفضح طاغية الشام

شهدت موجة سخرية وانتقاد من قبل الناشطين السوريين المعارضين، عقب ظهور مقطع فيديو يظهر منع  السوري، ، من اللحاق بالرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، خلال جولة له في قاعدة حميميم الروسية في سورية أمس الإثنين.

وبينما سخر ناشطون من طريقة تصرّف "بشار الأسد الذليل" أمام الضباط الرّوسيين، طالبين من مؤيّدي النظام تفسيرها، رأى آخرون أن ، وأظهر  

وكتب حمزة رستناوي "العنجهية الروسيّة تفضح الطاغية الابن، بمقدار ما يبدو ربّاً بالنسبة لمن هُم دونه، هو يكون عبداً لمن هُم فوقه..تلك سلسلة الاستبداد..حيث يفقد المشاركون فيها كرامتهم".

وعلّق صابر جيدوري "شفت مقطع الفيديو تبع الأسد وبوتين، وشلون عم يشحط الضابط الروسي الأسد إلى الخلف، وبصراحة ما استغربت، ومع ذلك أثار المشهد لدي سؤالاً هو: كيف يقبل الأسد كل هذا الإذلال من سيده الروسي والإيراني، ولم يقبل، حتى اللحظة على الأقل، ؟!!".

وكتب وائل التميمي "أتمنى لك يا بشار، بمناسبة فيديو إهانتك الجديد، ذلاً وأوجاعاً لا نهاية لها، لم يعرفها العالم مسبقاً، ولم ترد في كتب التاريخ، ولا حدّثت بها الروايات، ولا خطرت على قلب بشر. دماء أبناء سورية ودموعهم لعناتٍ ترافقك في كل مقام تجلسه أو كابوس يراودك أو نهاية سوداء تنتظرك".

وتساءل محمد زكريا عن رأي مؤيدي في تصرف الضابط الروسي مع "بشار الأسد": "ما هو رأي وموقف المنحبكجية في إذلال الروسي لرئيس المقاومة وصاحب الثيادة!!!!!!".

وكتب محمد كناص أن "بوتين نزل بس ربع ساعة قضى حاجتو بقاعدة حميميم العسكرية وبهدل بشار الأسد وطلع مباشرة على وهنيك عمل مؤتمراً صحافياً طويلاً عريضاً مع السيسي ليس احتراماً للسيسي إنما احترام للشعب المصري.. الله يبهدلك ويذلك يا بشار الأسد متل ما قللت قيمة الشعب السوري قدام العالم.. هاي الصورتين للفرق بين لقاء بوتين للرئيسين والفارق ساعتين مو أكتر..".

ورأى عاصم عبدالعزيز أن "مشهد حميميم اليوم بين بشار وبوتين، يُكثف حال سورية، مع هذا النظام الخائن العميل، الذي باعها لأسياده من الروس وغيرهم، مشهد البيع والشراء والذلة والمهانة، التي ورثها هذا القاصر... عن أجداده وقومه، الذين يحملون الخيانة والعمالة في جيناتهم، لا حلّ إلا بمقاومة تطرد الأصيل والوكيل".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى