مصر | هكذا تسلل الفيروس لآخر محافظة مصرية كانت أعلنت الخلو منه

كشفت مصادر قبلية في محافظة شمال سيناء تفاصيل ظهور أول إصابة بكورونا في المحافظة الوحيدة التي ظلت خالية من الفيروس منذ ظهوره لأول مرة بمصر في 14 فبراير الماضي.

وقالت المصادر لـ"العربية.نت" إن المريضة المصابة بكورونا وهي الحالة صفر في المحافظة، تبلغ من العمر 66 عاماً، وتقيم في مدينة بئر العبد، ولم تسافر أو تغادرها منذ 28 يوماً.

كما ذكروا أن السيدة المصابة لم تكن تتردد طيلة الفترة الماضية سوى على منزل ابنتها وعيادة طبية قريبة من مسكنها، مؤكدين أن إصابتها بالفيروس أثارت الحيرة في كيفية تسلله إليها، رغم عدم مخالطتها لعدد كبير من المواطنين وعدم خروجها من منزلها، إلا للضرورة، وفي ظل خلو المدينة والمحافظة كلها من أي إصابات.

من جانب آخر، قامت إدارة الطب الوقائي بالمدينة بغلق المنشأة الطبية التي كانت تتردد عليها السيدة خلال الفترة الماضية وتشميعها لمده 14يوماً، مع تعقيم وتطهير منزلي السيدة وابنتها، فيما يجري حصر ورصد المخالطين لها سواء المباشرين أو غير المباشرين.

وكان سكرتير عام محافظة شمال سيناء، اللواء أسامة الغندور، قد أكد في تصريحات سابقة لـ العربية.نت" أن "هناك أسبابا عدة وراء خلو المحافظة من أي إصابات بالفيروس، منها التزام السكان بكافة الإجراءات الاحترازية والوقائية، والتوسع الأفقي في المحافظة، ما أدى لتخفيف التكدس السكاني وعدم وجود زحام يمكن أن يشكل بؤرة لنقل العدوى، فضلاً عن تمتع المحافظة ببيئة نقية، وهواء صاف ونقي، وتهوية جيدة، تجعلها ضمن المحافظات النظيفة بيئياً".

من شمال سيناء من شمال سيناء

إلى ذلك لفت الغندور إلى أن "هناك أسبابا أخرى وراء خلو المحافظة من ، منها أن السكان اعتادوا على الحظر بسبب العمليات الأمنية لمكافحة الإرهاب، وتأقلموا على الحياة مع استمرار حظر التجول، وما ينتج عنه من تباعد وعدم اختلاط إلا في أضيق الحدود، ما أدى لمنع الزحام والتكدس، فضلاً عن أن المحافظة لا تشهد ازدحاماً في الأسواق والمحال التجارية، حيث يتم توزيع الحصص الغذائية على المواطنين"، مشيراً إلى أنه "ورغم ذلك كان هناك اشتباه في 8 حالات، وبعد الفحوصات والتحاليل اللازمة تبين سلبيتها جميعاً".

يشار إلى أنه منذ الإعلان عن ظهور أول إصابة بكورونا اتخذت المحافظة قراراً بفحص جميع الوافدين في كافة منافذ الدخول، وهي: منفذا العوجة ورفح مع قطاع ، ومنفذ بالوظة الذي يربط المحافظة بمحافظة الإسماعيلية ومنها إلى جميع محافظات ، حيث تم وضع طواقم طبية في هذه المنافذ تقوم بفحص الوافدين والقادمين، وبالتالي منع تسلل أي إصابات بين سكان المحافظة.

من شمال سيناء من شمال سيناء

يذكر أن وزارة الصحة كانت أعلنت مساء الأربعاء تسجيل 226 إصابة جديدة بفيروس كورونا و21 حالة وفاة. وقالت إن إجمالي المصابين في البلاد بلغ حتى الأربعاء 5268، من ضمنهم 1335 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و380 حالة وفاة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى